رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

16 يونيو 2019

اخر الأخبار

د‏.‏ أشرف الشرقاوي‏:‏ رغم الاضطرابات‏..‏ معدلات نمو مرتفعة للتأمين في الأقساط والتعويضات

9-4-2013 | 10:52 399

‏سوق التأمين تحرره ـ زينب ابراهيم ... كتبت ـ إيمان

علي الرغم من حالة عدم الاستقرار السياسي والاضطرابات التي شهدتها مصر خلال الفترة الماضية والتي كان من ضمن آثارها انخفاض معدلات التشغيل والاستثمار ومعدلات النموفي الناتج القومي الاجمالي الا أن سوق التأمين المصري استمر في توفير الحماية من الاخطار التي قد تتعرض لها الممتلكات أو الاشخاص, كما أظهرت الاحصائيات ان سوق التأمين المصري حقق أيضا معدلات نمو مرتفعة علي مستوي إجمالي الاقساط أو التعويضات وكذلك علي مستوي ارتفاع حجم الاصول وحقوق المساهمين وحقوق حملة الوثائق وذلك مقارنة بالاعوام السابقة.
أوضح ذلك الدكتور اشرف الشرقاوي رئيس هيئة الرقابة المالية الموحدة غير المصرفية مشيرا إلي أن لجان المتابعة بقطاع التأمين سجلت ارتفاع إجمالي التعويضات التي تم تسديدها خلال العام المالي2011/2012 إلي7789 مليون جنيه مقابل5866 مليون جنيه خلال العام المالي السابق بنسبه ارتفاع32.8%, حيث خفضت شركات التأمين التابعة لقطاع الاعمال العام نسبة60.3% من إجمالي التعويضات التي قام بتسديدها سوق التأمين كله, في حين ارتفعت نسبة التعويضات التي سددتها شركات التأمين التابعة للقطاع الخاص بنحو39.7%.
وبالنسبة إلي الاستثمارات فقد ارتفعت أيضا خلال العام المالي2011/2012 إلي38 مليون و684ألف جنيه مقابل35 مليون و348 ألف جنيه خلال العام السابق بنسبة ارتفاع9.4%.
وقد جاء ذلك بالتزامن مع ارتفاع صافي الدخل من الاستثمارات خلال هذا العام إلي3350 مليون جنيه مقارنه بنحو2742 مليون جنيه في العام المالي السابق بنسبه ارتفاع22.1%, مما يؤكد وجود زيادة ليس فقط في مبالغ الاستثمارات ولكن أيضا في العائد المحقق من هذه الاستثمارات.
واشار الدكتور أشرف الشرقاوي إلي ارتفاع إجمالي حقوق حملة الوثائق خلال العام المالي2011/2012 إلي30 مليونا و444 ألف جنيه مقابل27 مليونا و894ألف جنيه في العام السابق عليه بنسبه ارتفاع9.1%, بالإضافة إلي ارتفاع حقوق المساهمين خلال هذا العام إلي7884 مليون جنيه مقابل6831 في العام السابق عليه بنسبه ارتفاع15.4% وبالنسبة إلي المؤشرات الخاصة بصناديق التأمين الخاصة أوضح رئيس هيئة الرقابة المالية الموحدة غير المصرفية: ارتفاع إجمالي الاشتراكات بهذه الصناديق خلال العام المالي2011/2012 إلي4167 مليون جنيه مقابل3847 مليون جنيه في العام السابق عليه بنسبه ارتفاع8.3%, بجانب ارتفاع إجمالي المزايا التأمينية المسددة لإعضاء صناديق التأمين الخاصة خلال نفس العام المالي إلي3675 مليون جنيه مقابل3572 مليون جنيه في العام السابق بنسبة ارتفاع2.9%.
أيضا ارتفاع إجمالي استثمارات الصناديق الخاصة خلال العام المالي2011/2012 إلي32341 مليون جنيه مقابل29625 مليون جنيه في العام السابق بنسبة ارتفاع9.2%, بجانب ارتفاع صافي الدخل من الاستثمارات هذا العام إلي2933 مليون جنيه مقابل2793 مليون جنيه في العام السابق بنسبه ارتفاع5%, وارتفاع الاحتياطيات المالية لصناديق التأمين الخاصة إلي32 مليون و411 ألف جنيه مقابل30 مليونا و349ألف جنيه خلال العام السابق بنسبه ارتفاع6.8%.
وبالنسبة لشركات الوساطة في التأمين وإعادة التأمين فقد ارتفع إجمالي الاصول بها في ديسمبر2011 إلي64 مليون جنيه مقابل37 مليون جنيه خلال العام السابق بنسبة ارتفاع72%, واستحوذت شركات الوساطة ذات رأس المال الاجنبي علي22%, في حين استحوذت شركات الوساطة ذات رأس المال المشترك( المصري الاجنبي) علي17%.
أيضا ارتفع إجمالي حقوق المساهمين في ديسمبر2011 إلي27 مليون جنيه مقابل16 مليون جنيه في العام السابق بنسبه ارتفاع69%.
وارتفع صافي الارباح في ديسمبر2011 إلي8 ملايين جنيه مقابل6 ملايين جنيه في العام السابق بنسبه ارتفاع33.3%.
يذكر ان عدد شركات تأمينات الاشخاص قد بلغ حاليا11 شركة في حين بلغ عدد شركات تأمينات الممتلكات والمسئوليات18 شركة, بجانب جمعية تأمين تعاوني واحدة, بمعدل نمو نسبته3.4%.
وأضاف الدكتور أشرف الشرقاوي: التزاما بالمعايير الدولية والتعديلات التشريعية في مصر قامت جميع الشركات بالتخصص في تقديم أحد أنشطة التأمين فقط وذلك نتيجة لإخلاف طبيعة المخاطر التي يواجهها كل نشاط منها, وبما يساعد علي تحقيق أقصي درجات الحماية لحملة الوثائق*