رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

25 نوفمبر 2017

اخر الأخبار

كمال الدسوقى : إرتفاع أسعار مواد البناء طبيعى نتيجة تذبذب سعر الصرف

19-3-2017 | 14:39 538

كتبت نجوى الحلواني
قال كمال الدسوقي، نائب رئيس غرفة مواد البناء باتحاد الصناعات المصرية، إن إرتفاع أسعار الحديد والأسمنت هو نتيجة لتحرير سعر الصرف أو حزمة القرارات الإقتصادية التي تم إتخاذها سابقاً، حيث كان من الطبيعي أن يلحق بتلك القرارات زيادة في أسعار مواد البناء وخاصة الحديد والأسمنت. وأضاف الدسوقي، أن إرتفاع الأسعار المفاجيء وغير المبرر الذي يحدث في بعض الأحيان في السوق المصرية نتيجة قرارات تحرير سعر الصرف، ثم إستقرار السوق وبداية إنخفاض الأسعار الذي كان متوقع مسبقاً، وهذا ما حدث في الشهر الماضي من تراجع سعر الدولار وما تبعه من تراجع سعر الحديد والأسمنت. وأوضح أن القضية ليست في إرتفاع أو تراجع سعر الدولار الآن ولكن القضية قضية إستقرار سعر الصرف من حيث كونه عامل محفز وإستقرار، حيث أن عامل إستقرار سعر الصرف وما يتبعه من تحديد الأسعار طبقاً لآليات العرض والطلب، سيجعل الأسعار محسوبة بشكل جيد بناء على سعر الصرف المستقر. وإستطرد الدسوقي، أنه ما زال يرى أن ما حدث من إرتفاع سعر الدولار منذ بداية شهر مارس وما تبعه من زيادة في بعض الأسعار هو تبعات للقررات التي تم إتخاذها لتحرير سعر الصرف واتباع أليات السوق الحر الذي من شأنه توقع الإنخفاض والإرتفاع في أي وقت. وأردف الدسوقي، أن قطاع مواد البناء ناجح وواعد ويغطي إحتياجات السوق المحلي المصري بشكل جيد، فأسعار كل المنتجات التي يتم إنتاجها خاصة الحديد والأسمنت والمواد الأخرى التابعة لمواد البناء في مصر معدلها طبيعي جدا مقارنة بالأسعار العالمية، كما أن حركة الإنشاء والأعمال الكبرى التي تقوم بها مصر من إنشاء طرق ومناطق عمرانية جديدة والمليون وحدة سكنية المخصصة لمحدودي الدخل يتم تغطيتها الآن بالإنتاج المحلي. وقال الدسوقي، إن قطاع الصناعة سيكون هو المساهم الأكبر في حجم الناتج المحلي المصري طبقاً لإستراتيجية وزارة الصناعة المصرية لعام 2020، في ضوء إتجاه وزارة الصناعة ورجال الأعمال المصريين وإتحاد الصناعات المصري للتعاون مع كل الدول العربية لأنها الإمتداد الطبيعي والإقليمي والقومي لجمهورية مصر العربية. وأضاف الدسوقي، أن إتحاد الصناعات العراقي قام بزيارة إتحاد الصناعات المصري، وعلى هامش الزيارة تم عقد إجتماع بحضور قطاع مواد البناء بإعتباره من المحاور الخمسة الرئيسية في خطة الوزارة، مشيرا إلى أن معظم رجال الأعمال المصريين أبدوا اهتمامهم بالبحث عن فرص إستثمارية كبيرة في العراق نظرا لإحتياجها إلى إعادة إعمار. وتابع الدسوقي، أن مصر لن تتخلى عن القيام بدورها في مساندة جمهورية العراق الشقيقة أو الدول العربية الأخرى، مشيرا إلى أنه تم توقيع بروتوكول تعاون بين إتحاد الصناعات المصري والعراقي وسيتم إرسال وفد من رجال الأعمال يتم إختياره بعناية لبحث الفرص الإستثمارية المتاحة في دولة العراق، منوها عن أن هناك تعاون بين مصر والمملكة العربية السعودية أيضاً.