رئيس مجلس الإدارة أحمد السيد النجار

رئيس التحرير التنفيذي خليفة أدهم

29 مارس 2017

تقارير

انطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي العسكري الصيني بمسرح محكي القلعة

20-3-2017 | 18:00 360

كتب: عبد الناصر منصور
انطلقت فعاليات الأسبوع الثقافى العسكرى الصينى الذى تستضيفه مصر، وذلك في إطار التأكيد على عمق علاقات الصداقة التاريخية بين الشعبين المصري والصينى، وتعزيز مجالات الشراكة والتعاون العسكرى المشترك بين القوات المسلحة لكلا البلدين.
وتتضمن الفعاليات العديد من الأنشطة الثقافية والفنية من بينها إقامة معرض للمطبوعات والصور الفوتوغرافية والرسوم التى تحكى تاريخ الحضارة الصينية وأبرز الملاحم التى خاضها الجيش الصينى، وتنظيم عروض فنية مشتركة لفرق الموسيقات العسكرية الصينية والمصرية بمسرح محكى القلعة، وتنظيم زيارات ميدانية وعروض ثقافية بعدد من الكليات العسكرية وزيارة إدارة الموسيقات العسكرية وعدد من المتاحف والمزارات السياحية العسكرية التى تحكى عظمة وبسالة الشعب المصرى صانع الحضارة والتاريخ.
كما تضمنت أيضا زيارة الوفد العسكرى الصينى لعدد من المراكز التخصصية التابعة لإدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، واستمع الوفد لعرض تقديمى للمهام والأنشطة التى تنفذها الإدارة فى مجال العمل الإعلامى والمعنوى داخل القوات المسلحة، وعرض نماذج من الأعمال التسجيلية التى أنتجتها إدارة الشئون المعنوية بعدد من اللغات الأجنبية من بينها فيلم الجيش المصرى عبر العصور وفيلم حرب وجود.
وأجرى الوفد جولة تفقدية شملت المنظومة الإعلامية بالمركز الإعلامى العسكرى ومركز الصوتيات والمرئيات اللذان يعملات وفقًا لأحدث النظم التكنولوجية فى مجال متابعة الأداء الإعلامى، وأعمال التصوير والمونتاج والإخراج لإعداد الأفلام التسجيلية والتقارير الإعلامية الخاصة بأنشطة القوات المسلحة ودورها فى خدمة المجتمع وتقديمها لمختلف وسائل الإعلام المحلية والدولية.
كما شملت الجولة مركز التنمية البشرية والعلوم السلوكية التابع لإدارة الشئون المعنوية والذى يعد أحد الصروح التخصصية داخل القوات المسلحة والمنوط بها متابعة ورصد التغيرات السلوكية داخل المجتمع المصرى وإجراء القياسات النفسية والمعنوية لعناصر القوات المسلحة.
وألقى اللواء محسن عبدالنبى مدير إدارة الشئون المعنوية كلمة رحب فيها بزيارة الوفد المشارك فى الأسبوع الثقافى الصينى فى مصر، واستعرض جهود الإدارة ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة فى الاهتمام بالفرد المقاتل معنويًا ونفسيًا من خلال تنفيذ قوافل التوعية القومية والدينية لكل التشكيلات والوحدات، فضلًا عن التعاون مع كل وسائل الإعلام لنشر الوعى الثقافى والوطنى وتوثيق جهود القوات المسلحة وإنجازاتها ودورها فى دعم مقومات التنمية الشاملة فى كل القطاعات.
ومن جانبه أكد اللواء لى تشن شون مدير هيئة الشئون السياسية للجنة المركزية العسكرية الصينية ورئيس الوفد على عمق العلاقات التاريخية والشعبية التى تجمع البلدين الصديقين، مؤكدًا على الزخم الذى تشهده علاقات التعاون العسكرى بين القوات المسلحة لكلا البلدين فى العديد من المجالات.
وأبدى رئيس الوفد الصيني سعادته وتقديره لما شاهده من أحدث تقنيات العمل الإعلامى والمعنوى المستخدمة بالقوات المسلحة المصرية.
وحضر المراسم عدد من قادة القوات المسلحة والملحق العسكرى الصينى بالقاهرة.