رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

14 ديسمبر 2017

استثمار

صناع الاثاث: 15 مليار جنيه مبيعات القطاع في 2016.. ومليار دولار صادرات مستهدفة بحلول 2020

9-4-2017 | 11:41 1744

كتبت: سـلوى يوسـف

مفاوضات لإنشاء معارض دائمة للأثاث بالمحافظات

فتح 14 سوق تصديرية جديدة في 2016 .. ودول شرق أفريقيا أهم الأسواق المستهدفة

16 شركة أجنبية تبحث التعاقد لزيادة صادرات الاثاث المصري إليها

 
أجمع صناع الاثاث على أهمية الدورة الاستثنائية لمعرض "فيرنكس أند ذي هوم" التي تقام في الدورة 1 من 6 مايو المقبل ، مؤكدا دورها في تعظيم مبيعات الاثاث بالسوق المحلي خلال الفترة المقبلة.
 
وكشف صناع الاثاث، خلال مؤتمر صحفي عقدته غرفة صناعة الاثاث باتحاد الصناعات مؤخرًا، بالتعاون مع المجلس التصديري للاثاث، وجمعية المصدرين المصريين "اكسبولينك"، عن أن هناك عديد من المعوقات تواجه صادرات الاثاث وتؤثر سلبا على مبيعات السوق المحلي، أهمها بيروقراطية تخصيص المعارض وانخفاض دعم الصادرات، وارتفاع تكاليف الانتاج.
 
قال أحمد حلمي رئيس غرفة صناعة الاثاث باتحاد الصناعات اطلاق دورة استثنائية لمعرض "فيرنكس أند ذى هوم" خلال الفترة من 1 الى 6 مايو المقبل، يأتي نتاجا للنجاح الكبير الذي حققته الدورة الماضية للمعرض التي تم تنظيمها في فبراير الماضي، مؤكد ان الدورة السابقة للمعرض جنت ثمار غير مسبوقة على مستوى الزوار والمبيعات وفتح الاسواق الخارجية.
 
وأكد حلمي أهمية المعارض كوسيلة اساسية للتسويق لمنتجات الاثاث، خاصة وأنه من الصعب على جميع المصانع والورش تأجير محال دائمة بالمولات التجارية، نظرا لكون غالبية المصانع تعد من المشروعات الصغيرة، الامر الذي يجعل المعرض أفضل وسيلة للوصول الى الى المستهلك وهو الهدف الذي يسعى اليه جميع المنتجين.
 
وكشف حلمي عن مفاوضات مع الهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات لبحث امكانية انشاء معرض دائم لصناعة الاثاث في محافظة القاهرة والمحافظات المختلفة، وذلك لضمان استمرارية الترويج للمنتج على مدار العام، ما يعود ايجابا على مبيعات المنتج المحلي.
 
وكشف كذلك عن أن هناك نحو 16 شركة اجنبية من كل عدة دول منها فرنسا وكندا عادوا مرة اخرى بعد ختام فعاليات معرض فيرنكس دورة فبراير الماضي لبحث عقد صفقات تصديرية مع عدد من الشركات المصرية، الامر الذي يجسد أحد أهم ثمار معرض فيرنكس وأهميته في تنشيط الاسواق محليا وفتح الاسواق التصديرية.
 
وحول اسعار الاثاث هذه الفترة، كشف حلمي ان الاسعار الحالية غير حقيقية ولا تعبر عن واقع التكلفة وذلك بسبب التغييرات المتواصلة في سعر الدولار ارتفاعا وانخفاضا، مؤكدا ان استقرار سعر الدولار سيعود ايجابا على سعر المنتج المحلي ويساعد في الوصول الى التسعير الصحيح، فضلا عن أنه سيسهم في استقرار الاسواق.
 
ولفت رئيس غرفة صناعة الاثاث أن 90 % من صناعة الاثاث مشروعات صغيرة ومتوسطة، وتستوعب نحو مليون عامل مباشر وغير مباشر، وأن قيمة مبيعات الاثاث المحلي تقدر بنحو 15 مليار جنيه.
 
من جانبه، قال ايهاب درياس، رئيس المجلس التصديري للأثاث، أن تحرير سعر الصرف "تعويم الجنيه" ساهم في تحقيق طفرة في صادرات الاثات خلال شهري يناير وفبراير الماضيين، حيث زادت صادرات الاثاث شهر يناير بنسبة 48 % بواقع 38 مليون دولار مقابل 25 مليون دولار للشهر نفسه من 2016 ، فيما بلغت صادرات شهر فبراير 32 مليون دولار مقابل 30 مليون دولار للشهر نفسه من العام الماضي، مضيفا أن هناك 6 % زيادة في صادرات العام الماضي مقارنة بعام 2015 وذلك بفضل قرار التعويم في الاشهر الاخيرة.
 
وكشف عن خطة المجلس للصعود بصادرات القطاع لتلامس مليار دولار خلال 3 سنوات ، موضحا أنه من أهم ادوات تحقيق تلك الطفرة المستهدفة – بجانب الدفع الايجابي الذي حققه قرار تعويم الجنيه – فتح المزيد من الاسواق الخارجية، مشيرًا إلى فتح 14 سوق تصديري جديد، فضلا عن المساعي لفتح المزيد من الاسواق خاصة في دول شرق افريقيا.
 
وأشار إلى المجلس يعول أهمية كبيرة على أرض المعارض الجديدة التي تعد القوات المسلحة لانشائها الفترة المقبلة، وذلك باعتبار ان المعارض الوسيلة التسويقية الاهم بالنسبة لقطاع الاثاث لدورها في للوصول للمستهلك، مؤكدًا أن المعارض الجديدة ستسهم بشكل كبير في زيادة فرص انشاء المعارض الداخلية وتحقيق التسويق المستهدف لمنتجات الصناعة الوطنية.
 
وحول دعم وتشجيع صغار المصدرين، قال درياس إن المجلس والغرفة يحرصان على تخصيص نسبة من العرض بالمعارض الداخلية لصغار المصدرين والجدد منهم، وذلك لتشجيعهم على ترويج منتجاتهم محليا، ومساعدتهم على دخول الاسواق التصديرية، للاستفادة من المشترين الاجانب الذين يتم دعوتهم بالمعارض الداخلية.
 
من جانبه، قال عمرو عبد اللطيف، نائب رئيس جمعية المصدريين المصريين "أكسبولينك"، إن إقامة المعرض بكايرو فيستيفال مول تجربة جديدة من المتوقع أن تأتي بثمار ايجابية على مبيعات القطاع، موضحا ان حرفية التنظيم وتيسير التعامل بالنسبة للمستهلك من أهم ما يميز المعارض بكايرو فيستيفال مول، ما يجعل من اقامة المعرض به تجربة مثالية.
 
وأضاف أنه المعرض سيخدم مناطق شرق القاهرة بكاملها، فيما يخاطب بالدرجة الاولى الطبقة الاقتصادية القاطنة بتلك المناطق، غير أنه أكد أن هناك عروض وتخفيضات جاذبة للجمهور.
 
وقال شريف عبد الهادي نائب رئيس المجلس التصديري للاثاث أن ارتفاع تكاليف الانتاج بعد قرار تعويم الجنيه بلغت لنسبة مرتفعة تصل لنحو 80% ، فيما ترواحت نسبة ارتفاع الأسعار ما بين 20 و30% ، مشيرًا إلى أن ذلك عاد بتراجع في المبيعات خلال الاشهر الماضية بلغت نسبته 15% .
 
وأضاف عبد الهادي أن من أهم معوقات تصدير الاثاث انخفاض قيمة دعم الصادرات الموجه للقطاع، خاصة إذا ما قورنت بالدعم التي تحصل عليه منتجات الدول المنافسة كتركيا  والصين، ذلك فضلا عن تأخر صرف الدعم ما يضر بالشركات ويؤثر سلبا على قدراتها التصديرية.
 
وتابع: أن بيروقراطية هيئة المعارض الدولية في تنظيم المعارض ومشاركة الشركات تعد ايضا من أبرز معوقات التسويق تصديريا ومحليا، الامر الذي يدفع الشركات الى البحث عن منافذ عرض اخرى كالمولات .