رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

23 نوفمبر 2017

استثمار

وضع حجر الأساس لأول مركز لوجيستي فائق التطور في مصر بالتعاون بين مجموعة السويدي إليكتريك ودي بي شنكر

12-4-2017 | 21:02 1881

كتب- خليفه أدهم:
* الشراكة الاستراتيجية بين إس إل بى للممتلكات اللوجستية ودي بي شنكر تضع معاييراً جديدة لقطاع اللوجستيات والمستودعات بالسوق المصري
احتفلت إس إل بى للممتلكات اللوجستية (SLP)، أحدث الشركات التابعة لمجموعة السويدي اليكتريك، ودي بي شنكر مصر، بوضع حجر الأساس لأحدث المشروعات اللوجستية والمستودعات الأكثر تطوراً في السوق المصري، وهو المركز اللوجيستي المتكامل والذي من المتوقع أن يبدأ عملياته التشغيلية في ديسمبر 2017. 
أقيمت مراسم وضع حجر الأساس في موقع الانشاءات الخاصة بالمشروع المنتظر في بي آي باركس اندستريا غرب بمدينة العاشر من رمضان، وحضرها أحمد السويدي-الرئيس التنفيذي لمجموعة السويدي اليكتريك، ويوخين تيفيز-الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة دي بي شنكر، والسيد/كارل-هاينز إمبرجر-الرئيس التنفيذي لشركة دي بي شنكر بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وخالد مرسي-الرئيس التنفيذي لشركة شنكر مصر، ومحمد القماح-مدير عام قطاع التطوير الصناعي في السويدي اليكتريك وعضو مجلس إدارة السويدي للممتلكات اللوجستية.       
يعلّق محمد القمّاح-مدير عام قطاع التطوير الصناعي بمجموعة السويدي اليكتريك وعضو مجلس إدارة إس إل بى للممتلكات اللوجستية: "نحتفل اليوم بوضع حجر الأساس لأول وأحدث مركز لوجستي وموقع متطور للمستودعات بالتعاون مع دي بي شنكر مصر، الشركة الرائدة في تقديم الحلول والخدمات اللوجستية المتكاملة، وهو ما يتيح لنا التوسع في تطوير المشروعات اللوجستية كامتداد طبيعي للنمو يهدف لاستكمال أعمال وخطط نمو قطاع تطوير المشروعات الصناعية في الوقت الحالي، وذلك بهدف لتلبية الطلب المتزايد على المشروعات اللوجستية وتقديم حلول لوجستية مبتكرة للقطاعات والشركات الصناعية في السوق المحلي والتي تفتقر بشدة لهذا النوع الحيوي من الخدمات. تتخصص السويدي للممتلكات اللوجستية في تطوير المنشآت والمشروعات اللوجستية".   
إنّ باكورة مشروعات إس إل بى للممتلكات اللوجستية في مصر يمثل خطوة محورية في سوق اللوجستيات المحلي، حيث من المتوقع أن يضع هذا المشروع معاييراً جديدة للخدمات اللوجستية وسلاسل التوريد فائقة التطور. ويتيح الموقع المتميز الذي تتمتع به مصر لها أن تصبح ليس فقط مركزاً إقليمياً للخدمات اللوجستية، ولكن أيضاً مركزاً عالمياً لا مثيل له في قلب هذه الصناعة الهامة، والتي تشهد معدلات نمو غير مسبوقة في مصر والعالم.