رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

19 اغسطس 2017

سيارات

"لينك آند كو" تجري اختباراً حياً لسيارتها ذات المواصفات الرقمية

19-4-2017 | 16:04 8319

كتبت- نجوى الحلواني :

أعلنت "لينك آند كو"، التي حظيت بكونها "السيارة الأكثر اتصالاًفي العالم عند إطلاقها في أكتوبر 2016، عن شراكة جديدة مع إريكسون ، من أجل تطوير مستقبل السيارات المتصلة، لتقديم أول المزايا المدمجة في سيارة على الصعيد العالمي.

وتشير البحوث إلى أن معظم السيارات لا يتم استخدامها خلال أكثر من 90% من وقت تملكها، وتوفر عناصر إريكسون الرقمية ومنصة السيارات المشاركة لينك &كو إمكانية تشغيل سيارتها من خلال تطبيق على الهاتف الذكي يتيح لمالكي السيارة إمكانية تشغيل سياراتهم عن بعد، وذلك عبر تطبيق لينك كو، الذي يمكن أصحاب السيارات من التحكم بها، ومراقبتها أو تشغيلها عبر هواتفهم الذكية أو مباشرة من السيارة.

وقد تم إطلاق العلامة لينك كو في أكتوبر 2016 من قبل شركة جيلي الصينية المصنعة للسيارات، مالكة علامة فولفو أيضاً، و تعتبر لينك كو 01 هي أول سيارة من نوعها تصنع في العصر الرقمي.

ويعتبر الاتصال العنصر الأساسي للعلامة التجارية لينك كو، حيث تقدم سياراتها مجموعة واسعة من تقنيات الاتصال الهادفة الى تسهيل الأمور الحياتية حيث يتم عرض التطبيقات بشكل دائم على شاشة مركزية كبيرة عبر تقنية المعلومات والاتصال المدمجة في المقصورة والمتصلة بسحابة لينك كو المشغلة من قبل شركة إريكسون، الأمر الذي يؤدي إلى إيجاد منظومة متكاملة مليئة بالفرص التي لا حدود لها لإيجاد الميزات والخدمات.

وفي هذا الاطار قال  آلان فيسر، رئيس مجلس إدارة شركة لينك كو: "إن الاتصال هو في صميم قيم ومبادئ لينك كو وهو في صميم اقتراحات علامتنا التجارية وقد تم تصميم سياراتنا وتزويدها بعدد كبير من مزايا التكنولوجيا، ونحن نعتبر إريكسون شريك قوي بالنسبة لنا في ناحية تطوير سيارتنا الرقمية وإن الحل الرقمي الأساسي تم ايجاده عبر ممارسات مبتكرة ومن خلال التكنولوجيا السحابية التي ستمكننا من تقديم خدمات ومزايا جديدة ومتكاملة لعملائنا ".

أما تشارلوتا سوند، رئيسة قسم تقنيات العمليات في إريكسون فقالت: "لقد تمكنا من خلال الجمع بين خبراتنا الفريدة في إنترنت الأشياء والسحابة والفهم العميق لسوق شركة لينك &  كو، إلى تطوير منصة مشتركة آمنة وموثوق بها بشكل مشترك من أجل الوفاء بوعود العلامة

ولهذه الشراكة تأثير إيجابي على أعمالنا الأساسية من خلال التحكم بحركة البيانات في الشبكات التي نزود عملاءنا بها وهذا دليل على قدرتنا الريادية لدفع الابتكار لأعمال العديد من الصناعات الناشئة الجديدة التي نستكشفها