رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

18 اغسطس 2017

تقارير

مؤسسة وفاء لمصر بالتعاون مع جامعة القاهرة تدشنان العمل في إنشاء مستشفى أبوالريش الجديدة للأطفال

18-5-2017 | 14:30 646

كتب- خليفه أدهم:
أعلنت مؤسسة وفاء لمصر بالتعاون مع جامعة القاهرة ومستشفى أبوالريش الياباني وبرنامج المعونة التابع للحكومة اليابانية JICA البدء في العمل لإنشاء مبنى العيادات الخارجية الجديد التابع لمستشفى أبوالريش الياباني وذلك خلال احتفالية أقيمت في مستشفى أبوالريش الياباني في يوم 16 مايو ٢٠١٧.
وذلك تفعيلاً لعقد الاتفاق المبرم في ٢٥ فبراير عام ٢٠٠٩ بين مؤسسة وفاء لمصر وجامعة القاهرة ،والذي ينص على اهداء المؤسسة للجامعة ارض بمساحة تبلغ ٥٦٧ متر مربع لإقامة مبنى ملحق لمستشفى أبوالريش للأطفال. 
وسيقوم برنامج المعونة التابع للحكومة اليابانية JICA بتوفير التمويل من خلال منحة لا ترد بقيمة 1,560 مليار ين ما يعادل 248,363 مليون جنيه مصري لإقامة مبنى مكون من سبعة أدوار خلف المبنى القديم . 
وسيساعد هذا الصرح في الحد من كثافة الضغط على المبنى الأساسي لمستشفى أبو الريش الياباني مما سينتج عنه تحسين الخدمة الطبية وكفاءة وسرعة العلاج، ومن المقرر ان يبدأ العمل يوم 27 مايو 2017 وتصل مدة التنفيذ الى 17 شهراً.
وصرح حسن عبدالله ،رئيس مجلس امناء مؤسسة وفاء لمصر والرئيس التنفيذي للبنك العربى الافريقى الدولى :"للمؤسسة دور قومي في النهوض بقطاعي الصحة والتعليم بمصر من خلال تطوير البنية الأساسية للمباني والمرافق وتوفير الخدمات البشرية الخاصة بالمستشفيات الجامعية ." 
وأضاف عبدالله: "المؤسسة تعمل على دراسة الاحتياجات المختلفة للمستشفيات الجامعية وتوفر الحلول التي من شأنها ان تقلص قوائم انتظار المرضى ومن بينها اتاحة الأجهزة والمستلزمات الطبية وإقامة غرف عمليات وافاقة وتوفير الكوادر الطبية اللازمة والعديد من الخدمات الأخرى."
ومن جانبه علق الدكتور جابر نصار،رئيس جامعة القاهرة ،موضحاً: "لمؤسسات المجتمع المدني دور حيوي للنهوض بالقطاع الصحي بمصر، فعلى مؤسسات الدولة التكاتف لتقديم أفضل الخدمات الطبية للمرضى". وأضاف د. نصار: "اشعر بالفخر لإتاحة مستشفى متكامل للعيادات الخارجية لطب الأطفال فذلك يعتبر انجاز قومي ضخم للمنظومة الصحية بمصر."
ومؤسسة وفاء لمصر أو لمؤسسة تنموية ينشئها بنك بالقطاع المصرفي المصري "البنك العربى الافريقى الدولى "في عام 2007ايماناً بان المصري يستحق صحة وتعليم أفضل ..حياة أفضل.