رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

24 سبتمبر 2018

تقارير

عممت مذكرة بالجريمة .. جورجيا تدين مقتل أحد مواطنيها علي أيدي قوات روسية تحتل جزءا من اراضيها

25-2-2018 | 18:21 177

ربيع شاهين

عممت وزارة الخارجية الجورجية مصكرة بمقتل احد مواطنيها علي ايدي قوات روسية تحتل جزءا من اراضيها، قالت من خلالها أن ممثلي منطقة تسخينفالي المحتلة قاموا باحتجاز ثلاثة مواطنين جورجيين في 22 فبراير الجاري وهم أرتشيل تاتوناشفيلي وليفان كوتاشفيلي و إيوسب بافلياشفيلي في منطقة أخالغوري. ثم تم نقل المحتجزين إلى تسخينفالي للتحقيق معهم.

 ووفقا لبيان ما يسمى بالـ كي جي بي لنظام الاحتلال الروسي في تسخينفالي وفي الطريق إلى السجن قاوم تاتوناشفيلي واستخدم ممثلو "وكالة إنفاذ القانون" القوة البدنية ضده ، مما أدى إلى إصابة المحتجز بجروح ودفعه بقوة وسقط أسفل الدرج .

وتم نقله إلى المستشفى حيث توفي بعد ساعتين بسبب فشل حاد بعضلة القلب،وتابع البيان أن "هذا النوع من البيانات غير المؤكدة يطرح علامات استفهام أكثر على الظروف الغامضة لوفاة تاتوناشفيلي. ولذلك فإن الجانب الجورجي يطلب بقوة معلومات واضحة وشاملة بشأن وفاة أرتشيل تاتوناشفيلي والاحتجاز غير القانوني للأشخاص المذكورين أعلاه، بغية تقديم مرتكبي هذه الأعمال إلى العدالة."

وحثت وزارة خارجية جورجيا المجتمع الدولي على إدانة تلك الواقعة المأساوية لوفاة تاتوناشفيلي وإبقاء المسألة على رأس جدول الأعمال في الصياغة الثنائية والدولية ذات الصلة وإعطاء تقييم مناسب للأعمال الاستفزازية التي تقوم بها روسيا الاتحادية واحتلالها ، وتدعو روسيا الاتحادية إلى وقف هذه الأنشطة المدمرة والتمييز العرقي والتقيد بالتعهدات والالتزامات الدولية