رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

19 سبتمبر 2018

صناعة وانتاج

رميد للصناعات الغذائية تبدأ مرحلة جديدة من التطوير ..وصندوق سلك انفست يستهدف قيدها بالبورصة العام المقبل

7-5-2018 | 13:12 388

كتب- عبدالناصر منصور:

المهندس محمد قنديل: ضخ المزيد من الاستثمارات واستحداث منتجات جديدة خلال الفترة القادمة

نقل مصانع الشركة إلى مدينة السادس من أكتوبر قبل نهاية العام

نبحث عن فرص استثمارية جديدة ومستعدون للاستحواذات والاندماجات  

قال المهندس محمد قنديل، العضو المنتدب لشركة "رميد للصناعات الغذائية"، إحدى الشركات المصرية الرائدة في مجال الصناعات الغذائية، والمملوكة لصندوق الاستثمار الانجليزي (سلك انفست)، إن الشركة ضخت استثمارات جديدة بالسوق المصرية لتطوير وتحديث منظومة العمل الخاصة بها ضمن خطة إعادة الهيكلة المالية التي تنفذها لإنشاء مجمع صناعي جديد لها في المنطقة الصناعية بمدينة السادس من أكتوبر داخل المجمع الصناعي "سي بي سي"، لافتاً إلي أنه سيتم نقل كافة خطوط الإنتاج الخاصة بالشركة قبل نهاية العام إلى المجمع الصناعي الجديد، ما يؤدي لإضافة طاقة إنتاجية جديدة إلى الشركة للعمل على زيادة الانتاج. 

وأضاف قنديل أن خطة إعادة الهيكلة اعتمدت بشكل أساسي على التطوير الشامل لخطوط الإنتاج، واستحداث منتجات جديدة بما يحقق التنوع فى مزيج المنتجات، ويساعد على زيادة حجم وقيمة المبيعات التي تعد المعيار الرئيسي فى تقييم الشركات العاملة بقطاع الصناعات الغذائية. مشيراً إلي أن الشركة تمتلك حالياً تنوع في مزيج المنتجات الخاصة بها والتي تغطي عدة قطاعات رئيسية في قطاع الصناعات الغذائية، سواءً في صناعة الحلاوة الطحينية أو الطحينة تحت العلامة التجارية " الأصلي"، كما تنتج بسكويت "ويفر بالحلاوة" تحت مسمي "سكلانس"، بالاضافة إلى الشيكولاتة "كويكي"، وزبدة الفول السوداني، وهو ما مكنها من التوسع بعمليات التصدير للخارج على الرغم من الظروف التى تمر بها الأسواق المجاورة بمنطقة الشرق الأوسط، لافتاً إلي أن الشركة تقوم حاليًا بتصدير منتجاتها لدول اليمن وجنوب السودان والمملكة الأردنية بالإضافة إلى بعض دول الخليج العربي، موضحًا أن هناك خطط توسعية للتصدير تشمل عدد من الدول الأوروبية ودول شمال ووسط القارة السمراء.

وأوضح ، أن الشركة تسعى لزيادة التنوع بالمنتجات من خلال دراسة احتياجات السوق خاصة من المنتجات الجديدة، مؤكدًا أنها الركيزة الأساسية لأي شركة لافتًا إلي أن " رميد " بدأت في الاستثمار بمجال صناعة التمور لزيادة مبيعاتها في السوق المحلية كخطوة أولية تحت العلامة التجارية "السبع تمرات"، لتبدأ الشركة في التصدير للخارج لاحقًا، كما تسعي الشركة خلال المرحلة القادمة إلى إضافة منتجات جديدة لمزيج المنتجات الخاص بها.

وشدد على اهتمام الشركة بتطوير العنصر البشري لديها من خلال تطبيق أعلى معايير الجودة، حيث توفر الشركة فرصًا لتدريب العاملين بها والبالغ عددهم أكثر من 250 عاملاً بمختلف القطاعات الإنتاجية والإدارية بها.

وأكد المهندس محمد قنديل، العضو المنتدب لشركة رميد للصناعات الغذائية، أن الشركة تدرس العديد من الفرص الاستثمارية، للتوسع في السوق المصرية من بينها الاستحواذ علي شركات أخرى في قطاع الصناعات الغذائية، أو الاندماج لتكوين شركة عملاقة في الصناعات الغذائية، تقدم العديد من المنتجات الغذائية لافتاً إلي أن صندوق سلك انفست المساهم الرئيسي بشركة رميد يستهدف قيد "رميد" بالبورصة المصرية خلال العام المقبل . 

وسيتم الطرح عبر بيع حصة من المساهم الرئيسي. ويتوزع هيكل ملكية الشركة بين 92% على الصندوق الإنجليزي "سلك انفست"، و8% على مستثمرين أفراد ومؤسسات مالية. و كشف عن أن هناك صندوق استثمار ألماني قام بتحويل قرض كان قد منحة للشركة بخيار التحويل للأسهم إلى حصة في رأسمال الشركة بنسبة 2%.   وعن مصادر التمويل قال إن الشركة تعتمد على التمويل الذاتي لتمويل الاستثمارات متوسطة وطويلة الأجل، باستثناء تسهيلات ائتمانية لرأس المال العامل "النشاط" من البنوك .