رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

17 نوفمبر 2018

صناعة وانتاج

رئيس الوزراء يقرر تشكيل لجنة للنهوض بصناعة الملح تنعقد كل 3 أشهر لحل المشكلات وسياسات تسعيرية جديدة وضوابط للتصدير

3-6-2018 | 13:32 389

كتب- عبدالناصر منصور:
* خبراء صناعة الملح رأينا جهودا للدولة ملموسة لتنظيم صناعة الملح
* عبد اللطيف الكردى: قرار رئيس الوزراء أنعش الحياة فى قلب صناعة الملح
* إمسال : نتوقع حجم صادرات مصر من الملح خلال النصف الأول من عام 2018 إلي 1,2 مليون طن
 
رحب عدد من الخبراء فى مجال صناعة الملح بجهود الحكومة للنهوض بهذة الصناعة الهامة والتى كللت بقررا رئيس الوزرارء المهندس شريف إسماعيل بتشكيل اللجنة الفنية التى ستتولى الإشراف على إنتاج الملح تلك الصناعة الهامة كما اثنوا على الجهود الملموسة التى تقوم بها وزارة التجارة والصناعة لتنظيم عملية إنتاج وتصدير فائض الملح المصرى والدور المحورى الذى تلعبة فى مجال التنمية الإقتصادية وذلك بتنمية الصادرات في القطاعات المختلفة وخلق فرص تصديرية حقيقية للمصدرين في الأسواق الخارجية والإرتقاء بمستوى الإنتاج المحلي لمواجهة المنافسة العالمية ويتم ذلك عن طريق التنسيق مع أجهزتها وقطاعاتها المختلفة لتنظيم عملية انتاج وتصدير فائض الملح المصري وضمان خروج منتج ملائم للمستهلك المصري .
ناشد الدكتور عبد اللطيف الكردى رئيس مجلس ادارة شركة " إمسال" الشركة المصرية للاملاح و المعادن بضرورة توسيع دور اللجنة الفنية التى ستتولى الإشراف على إنتاج الملح وتسويقه ، وألا يتوقف فقط على الإنتاج بل العمل على وضع حلول علمية وسريعة لما يضمن لهذه الصناعة الهامة أن تكون ضمن الصناعات الأكثر تأثيرا في الناتج المحلى المصرى عن طريق زيادة إنتاجها وبالتالى حجم تصديرها، لتقوم اللجنة بوضع ضوابط للتصدير والاستيراد للملح ، كذلك وضع سياسة تسعيرية لبيع وتصدير الملح ،  وربط الكردى ذلك بضرورة أن يتواكب مع  نشاط اللجنة ومقترحاتها حزمة من الإجراءات وبصورة عاجلة من جانب الدولة ، أولا ضرورة التصديق على منح ترخيص لأى ملاحة جديدة بالمحافظات .كذلك ضرورة التنسيق مع مصلحة الضرائب العقارية بشأن تقدير الضرائب على أراضي الملاحات ، بحيث يتم حل كل حالة على حدي ببداية العام.
أضاف الكردى أن قرار رئيس الوزراء بتشكيل لجنة فنية للإشراف على إنتاج الأملاح بمثابة إنعاش لقلب هذه الصناعة لتعود بقوة وتحجز مكانها الذي يليق بها وسط الدول المنتجة لهذه السلعة الهامة ، وأكد رئيس مجلس إدارة إمسال أن هناك ضرورة للتنسيق مع وزارة الصحة فى نتائج تحليل عينات الملح المستخدم للأغراض المنزلية، مطالبا بضرورة أن تدعوا اللجنة أعضائها للإنعقاد كل ثلاثة شهور لعرض المستجدات ومراجعة مدى تنفيذ الإجراءات للوقوف على أي مشكلة جديدة أو تحديات تواجه صناعة الملح . 
أكدت شركة إمسال انه من المتوقع أن يصل حجم صادرات مصر من الملح خلال النصف الأول من عام 2018 إلي حوالي (1,2) مليون طن منها 85% لإذابة الجليد و15% للصناعات الغذائية المختلفة. كما بلغ حجم واردات مصر من ملح كلوريد الصوديوم بمختلف أنواعه ( ملح مائدة – ملح طبي )  خلال عام 2017 حوالي (8) الاف طن منها حوالي (7) الاف طن ملح كلوريد الصوديوم للاستخدامات الطبية من المتوقع أن يصل حجم واردات مصر من ملح كلوريد الصوديوم  بمختلف أنواعه ( ملح مائدة – ملح طبي ) خلال النصف الأول من عام 2018 إلي حوالي  ( 10,000 ) ألاف طن منها حوالي 80 % ملح كلوريد الصوديوم للاستخدامات الطبية.
الجدير بالذكر أن حجم صادرات مصر من الملح خلال عام 2017 ما يقرب من (2) مليون طن منها حوالي (1.7) مليون طن ملح إذابة جليد والباقي للصناعات الغذائية.
وتقع مصانع الشركة المصرية للأملاح و المعادن "إميسال" على الشاطئ لجنوبى لبحيرة قارون فى زمام قرية شكشوك "مركز أبشواى" محافظة الفيوم، و على بعد 112 كيلو مترا جنوب غرب القاهرة فى منطقة بطنة أبوكساه التى تم فصلها عن البحيرة بجسر طوله ثلاثة كيلومترات حيث على مساحة1250 فدان مقسمة إلى أربعة أحواض لتحضير المحاليل المحلية المركزة و هى المادة الخام اللازمة لإستخلاص الأملاح و كذلك لتخزين المحاليل بعد عملية الإستخلاص التى تتم بطريقة فيزيائية تعتمد على التبخير و التبريد و التسخين دون إضافات كيميائية، ولا ينتج عنها أى تفاعلات أو مخلفات أو غازات ضارة على الإنسان أو الأحياء المائية بالبحيرة و جاري عمل دراسات جدوى اقتصادية وفنية لاستخلاص املاح البرومين والبورون والبوتاسيوم .