رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

26 سبتمبر 2018

اقتصاد دولي

غالبية الألمان تعارض زيادة نفقات الدفاع عن تعهدات ميركل

11-7-2018 | 13:32 214

د ب أ - شريفة عبد الرحيم

 أعرب غالبية الألمان في استطلاع للرأي عن معارضتهم لزيادة نفقات الدفاع عن التعهدات الحالية للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.
وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه اليوم الأربعاء، أن 15% فقط من الألمان يرون أنه يتعين زيادة نفقات الدفاع عن نسبة الـ5ر1% من الناتج المحلي الإجمالي التي تعهدت بها ميركل بحلول عام 2024.
وفي المقابل، رأى 24% من الألمان أن هذه النسبة كافية تماما، بينما يرى 36% آخرين أنها زائدة عن الحد اللازم.
وبذلك يرفض 60% من الذين شملهم الاستطلاع زيادة نفقات الدفاع الألمانية عن 5ر1% من الناتج المحلي الإجمالي. ولم تحدد نسبة 25% من الألمان رأيها في هذا الأمر.
وكانت دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) ألزمت نفسها خلال قمتها في ويلز عام 2014 بزيادة نفقاتها على الدفاع في غضون عشرة أعوام لتصل إلى 2% من ناتجها المحلي الإجمالي.
ولم تحقق ألمانيا منذ ذلك الحين سوى زيادة ضئيلة في نفقات الدفاع من 18ر1% إلى 24ر1% من ناتجها المحلي الإجمالي.
وتعهدت ميركل قبيل انعقاد قمة الناتو اليوم في بروكسل بزيادة النفقات حتى 5ر1% بحلول عام 2024 إلا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يصر على أن تصل الزيادة إلى نسبة 2%.

وتبلغ نسبة إنفاق الولايات المتحدة على الدفاع 6ر3% من ناتجها المحلي الإجمالي.
ودعا 40% من الذين شملهم الاستطلاع إلى تراجع الناتو عن هذا الهدف، بينما رأى 35% فقط من الألمان أنه يتعين الإبقاء عليه. ولم تحدد نسبة 25% موقفها من الأمر.
أجرى الاستطلاع معهد "يوجوف" لقياس مؤشرات الرأي خلال الفترة من 6 حتى 9 يوليو الجاري،وشمل 2052 ألمانيا.