رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

19 اكتوبر 2018

تأمين

من خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية.. "جنرال إلكتريك للرعاية الصحية" تطلق نظاماً مبتكراً لتسهيل الكشف

24-7-2018 | 11:54 280

كتب - على قناوى :

 في خطوة تمثل امتداداً لحضورها الراسخ والتزامها المتواصل تجاه السوق المصرية، أطلقت شركة "جنرال إلكتريك للرعاية الصحية" (المدرجة في بورصة نيويورك بالرمز GE) اليوم نظام التصوير بالموجات فوق الصوتية LOGIQ™ S8 XDclear™ 2.0في مصر، وهو جهاز تشخيصي عالي الأداء يساعد بدرجة كبيرة في تطوير عمليات تشخيص أمراض الكبد المزمنة وعلاجها. وتم تحديث الجهاز بتقنية Fibroscan® من "إيكوسينس" إضافة إلى تقنية Shear Wave، ليقدم للأطباء في مصر أداة جديدة تتيح تشخيص أمراض الكبد بسرعة ودون الحاجة إلى تدخل جراحي، وتقييم درجة التليف في أمراض الكبد المزمنة ومراقبة مراحل العلاج بأسلوب لم يكن متاحاً من قبل. ويضمن هذا النظام صوراً فائقة الجودة سواء في الحالات الروتينية أو المعقدة تقنياً، وهو مصمم للاستخدام في مجموعة واسعة من التطبيقات

ويصاب أكثر من مليار شخص بأمراض الكبد المزمنة حول العالم سنوياً، مع ارتفاع معدلات الإصابة والوفيات الناجمة عنها. ويمكن أن تحدث الإصابة عبر فيروسات مثل التهاب الكبد الوبائي (سي) الذي يمكن أن يبقى دون تشخيص لمدة تتراوح بين 20 إلى 30 عاماً، وهو ما أدى إلى تسميته بالوباء الصامت.

وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية إلى أن مصر من بين 11 دولة تتحمل أعباء نحو 50 بالمئة من إصابات التهاب الكبد، في حين ذكر تقرير صدر عن المنظمة عام 2015 إلى تشخيص نحو 170 ألف إلى 200 ألف إصابة جديدة بالتهاب الكبد الوبائي (سي) سنوياً في مصر. وفي عام 2016، كشفت وزارة الصحة والسكان إلى إصابة ما يتراوح بين 8 إلى 10 ملايين مصري – أي 10 بالمئة من إجمالي التعداد السكاني- بفيروس التهاب الكبد.

وكانت وزارة الصحة والسكان قد أطلقت المرحلة الثانية من خطتها - التي تحظى برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي- للقضاء على فيروس "سي" في مصر بحلول عام 2020. ومنذ عام 2014، تمت معالجة أكثر من مليوني مصاب، وتهدف الخطة إلى الكشف عن الإصابة ومعالجتها لدى 15 مليون شخص سنوياً على مدى ثلاثة أعوام، للإعلان عن خلو مصر من الفيروس بنهاية عام 2020

وخلال كلمة ألقاها أمام أكثر من 50 من كبار الأخصائيين الطبيين من القطاعين العام والخاص خلال حدث إطلاق النظام الجديد، قال عمرو قنديل، مدير عام "جنرال إلكتريك للرعاية الصحية" في شمال شرق أفريقيا: "يعتبر تشخيص المرضى غير المدركين لإصابتهم بفيروس التهاب الكبد ’سي‘ من أكبر التحديات التي تواجه مصر في حربها على هذا المرض. وحتى وقت قريب، كانت اختبارات الدم وخزعات الكبد المؤلمة هي الطريقة الأفضل للكشف عن الإصابة. ونعتقد بأن نظام LOGIQ™ S8 XDclear™ 2.0سيضمن فوائد هائلة للمرضى والأطباء على حد سواء، بما يشمل مختلف المناطق والمحافظات المصرية".

وأضاف ان جنرال إلكتريك للرعاية الصحية ملتزمة تجاه القطاع في مصر، كونها تساهم بدور إيجابي فى بنّاء ودعم المساعي الوطنية للقضاء على فيروس التهاب الكبد الوبائي ’سي‘ كلياً بحلول عام 2020".

وتتعاون "جنرال إلكتريك للرعاية الصحية" مع القطاعين العام والخاص في مصر منذ أكثر من 40 عاماً، ويجري حالياً استخدام أكثر من 1500 من تقنيات الشركة الطبية في مستشفيات وعيادات البلاد. وتحرص "جنرال إلكتريك" على اتباع نموذج عمل متكامل في مصر يعتمد على تطبيق التقنيات الحديثة بأسلوب يواكب الاحتياجات المحلية، مع التركيز على ابتكار نماذج عمل جديدة وتعزيز ريادة الأعمال والتطوير والتعليم وتحسين المهارات، وتوفير آليات تمويل بديلة والاستفادة من مزايا الشراكات الجديدة بين القطاعين العام والخاص، بالتزامن مع تفعيل التعاون والتنسيق مع الجهات الحكومية المختصة.