رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

19 اكتوبر 2018

اخر الأخبار

فريق مصرى يمثل الشرق الأوسط فى مسابقة "CTF" لـ أمن المعلومات بطوكيو .. ديسمبر القادم

10-8-2018 | 20:50 105

كتبت - نجوى الحلواني

أكدت المهندسة نورا حسن المديرة التنفيذية لشركة “تريند مايكرو” مصر، وشمال افر يقيا وبلاد الشام ، المتخصصة فى تطوير حلول أمن المعلومات، أنمصر تعد من أكثر الدول العربية والافريقية التى تمتلك كوادر وكفاءاتبشرية لديها مهارات متخصصة فى مجال أمن البيانات وهو ما يؤكده تفوقالفريق المصرى وحصوله على المركز الأول فى فاعليات الدورة الحاليةلمسابقة الإقليمية"" CTFعلى مستوى 7 دول عربية.

قالت في المؤتمر الصحفي الذي عقدته الشركة بالقاهرة، للإعلان عن فوز فريق مصرى فى المسابقة الإقليمية"CTF" التى تنظمها شركة” Cyber Talent” بالشراكة مع شركة “تريندمايكرو” على مستوى منطقة الشرق الأوسط، قمنابالفعل بتنظيم ورش عمل فى أكثر من 20 جامعة على مستوى الجمهورية فى مصرهذا العام ، مقارنة بنحو 4 جامعات فقط العالم الماضى، وكذلك تغطية جامعاتأكثر فى المنطقة وذهبنا الى نحو 7 دول عربية، مقارنة ب 3 فقط فى العامالماضى.

أكدت حسن ،أن الكوادر المصرية فى مجال أمن المعلومات تحتاج إلى فرصة حقيقةلإثبات نفسها وقادرة على الدخول فى منافسات عالمية مؤكدة ان بعض هذه الكوادر ، لديها فرص عمل حقيقة حتى أثناء فترة الدراسة.

أشارت الى ان "تريند مايكرو" كشركة فى أمن المعلومات تسعى للاستثمار فى الشبابالمصرى، والتوسع فى عملية التدريب والتاهيل وهو ما سيمثل إضافة كبيرةللراغبيين فى التخصص فى مجال امن المعلومات.

وعن كيفية مساعدة الفرق الفائزة، قالت اننا نركزحاليا مع الفريق المصرى الذى فاز فى المسابقة الاقليمية، ونفكر فى كيفية دعمهم بصورة أكبر للمشاركة فى المسابقة العالمية بطوكيو فى ديسمبرالقادم والتى يشارك بها فرق من 7 دول عالمية.

من ناحيته قال معتز صلاح مؤسس” Cyber Talent” المنظمة للمسابقة للعامالثانى على التوالى، إننا بدأنا فى الترويجللمسابقة منذ مارس الماضى من خلال زيارة الجامعات كثيرة ونقدم لهم
ورش عمل لشرح المسابقة ومحتواها وكيفية تحهيز نفسه للمشاركة ومساعدةالطلاب على عمل نماذج وتجربة حل المشاكل التى تتضمنها المسابقة من خلالالموقع الإلكترونى الخاص بها.

أضاف، قمنا بزيارة عدد من الجامعات منها عين شمس والقاهرة وآسيوط، والإسكندرية وغيرهم ، وشرحنا للطلبة هناك مفهوم
أمن المعلومات وتحفيز مشاركة الطلاب فى المسابقة ليس من أجل تنمية خبراتهم ومهاراتهم وتبادل الخبرات مع نظرائهم منخلال السفر إلى الخارج للمشاركة فى المسابقة الاقليمية والعالمية.

 وقال، أن الكفاءات المصرية لديهم مهارات مختلفة، مشيرة الى انالإحصائيات تؤكد ان مصر ثانى دولة بعد الهند فى إيجاد اكتشاف ثغرات أمنيةفى المواقع الالكترونية وشبكات التواصل الاجتماعى وهناك شباب كثيرة فىمصر تعمل فى هذا المجال.واكد ايضا الى انه يعرف احد الشباب فى أسيوط، يحصل على 10 آلاف دولار شهريا من شبكات التواصل الاجتماعى" الفيسبوك" لاكتشافه ثغرات امنية به.

وقال معتز طلاح، نتوقعأن تمتد الدورة القادمة للمسابقة الى 10 دول عربية ، حيث سيتم مخاطبةالجزائر وتونس والسعودية، موضحا ان الفرق الثلاثة الأولى الفائزه من كلدولة يمكنها المشاركة فى المسابقة الا اننا ، كمنظمين، نتحمل تكلفةالفريق الأول ، ولكن دولة مثل السودان تحملت وزارة الاتصالات بها تكلفةالفريق الثانى والثالث للمشاركة فى فاعليات المسابقة الاقليمية .

وقال،يفترض أن يكون لدينا هناك شركاء فى كل دولة اذ يجب أن يكون هناك مظلةحكومية لدعم المسابقة، مؤكدا انهلا يشترط أن يكون المتسابقين من طلاب كلية الهندسة أو الحاسبات ولكنمن جميع الكليات، وفي العام الماضى كان الفائز من كلية الصيدلة المهم ان يكون
المشاركين على علم تام بالمحتوى الخاصة بالمسابقة وكيفية التعامل مع التحديات التى تتضمنها المسابقة ويكون المشارك مؤهل جيدا لدخول المسابقةولديه الرغبة والشغف فى تحققي الفوز.