رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

24 سبتمبر 2018

طاقة

"كرم سولار" تستهدف جمع ٥٠٠ مليون جنيه للمرحلة الأولى من خطة توسعاتها

12-9-2018 | 18:16 223

كتبت: نجوى الحلواني

أعلنت كرم  للطاقة الشمسية، الشركة الأسرع نمواً فى هذا المجال، عن توقيع اتفاقية شراكة مع مؤسسة التجارى للتمويل لتصبح المستشار الاستثماري لعمليات تمويل الشركة. تأتى هذه الخطوة ضمن استراتيجية الشركة فى زيادة رأس مالها لتنفيذ مشاريعها فى مجال اتفاقيات شراء الطاقة الشمسية بالقطاع الخاص. تهدف كرم سولار خلال المرحلة الأولية من الشراكة إلى جمع حوالى ٥٠٠ مليون جنيه مصرى لبناء وتشغيل المجموعة الأولى من المحطات.

 

بصفتها الشركة المصرية المتخصصة بالقطاع الخاص فى مجال توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية، تعمل كرم سولار حالياً على إنشاء مشاريع طاقة بإجمالى إنتاجية ٦٥ ميجاوات عبر شركتها التابعة كرم لبيع و توزيع الكهرباء، والتى سيتم تمويلها من خلال المرحلة الأولى من التمويل. تتضمن هذه المشروعات مشروع بطاقة إنتاجية ٢٣.٥ ميجاوات لمجموعة الدقهلية، ومشروع توليد وتوزيع الطاقة بحجم ٢٠ ميجاوات لشركة البدر للاستثمار والأسواق التجارية (أركان بلازا). ما أن تبدأ هذه المحطات فى العمل، ستضاف إلى قائمة مشاريع الشركة ومنها محطات: جهينة، فريدال، مزار، وأوريون للصناعات الغذائية.

 

سيقوم  بنك الاستثمار "التجارى للتمويل" بتقديم خبراته الاستشارية الدولية لكرم للطاقة الشمسية أثناء إجراءات زيادة رأس المال ، ومن ضمن ذلك إجراءات العناية المالية الواجبة، التقييم، إعداد المواد التسويقية، واختيار شركاء رأس المال.

 

وقالت ياسمين نصار، مديرة الاستثمار فى الشركة: "تعد هذه الشراكة خطوة هامة ضمن خطتنا لتمهيد الطريق لجذب المزيد من الاستثمارات. الدافع الرئيسي وراء اختيار "التجارى للتمويل" هو خبرتهم في المغرب في تمويل مشاريع الطاقة المتجددة و من ذلك درايتهم الكاملة بأسواق الطاقة.  نتطلع قدماً لإتمام المرحلة الأولى من التمويل ومراحل أخرى فى المستقبل مع "التجارى للتمويل."

 

وقال أحمد زهران المدير التنفيذى لكرم للطاقة الشمسية : "فى أقل من عام، تمكنت كرم سولار من التعاقد على مشاريع عديدة فى مجال توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية للقطاع الخاص، بدأت بإجمالي محطات بطاقة إنتاجية ٠.٦ ميجاوات ووصلت اليوم إلى إجمالي تعاقدات ٦٥ ميجاوات. ومنذ ذلك الحين، قمنا ببناء أول مشروعان من مشروعات الطاقة الشمسية المتصلة بالشبكة وذلك بتمويل من بنك (التجارى وفا)، وقبل نهاية هذا العام سنكون قد سلمنا المشروع الثالث وأصبحنا فى منتصف مراحل إنشاء المشروع الرابع. هذا النمو السريع وخطط التوسع المستقبلية تحركنا خطوة أخرى إلى الأمام فى السوق كي نخلق منظومة مستدامة لتمويل مشروعات الطاقة الشمسية للقطاع الخاص فى مصر".

 

وقال إدريس براده، المدير العام للتجاري للتمويل: “فى ظل الحاجة الملحة للتمويل فى مجال الطاقة المتجددة فى أفريقيا والشرق الأوسط، فإن دور التجارى للتمويل هو العمل كهمزة وصل بين مصالح القائمين على هذه المشاريع والمستثمرين الملائمين، وذلك كي نقوم بتوفير فرص استثمار جذابة فى أفريقيا والشرق الأوسط. نحن سعداء بالتعاون مع كرم سولار ونتطلع قدماً إلى بناء علاقة عمل قوية وطويلة المدى لمساعدة الشركة على تحقيق أهدافها فى التطوير".