رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

21 مايو 2019

مجتمع الاعمال

مبادرة مشتركة بين المجلس الثقافى البريطانى ومؤسسة "فاضليا " لتجديد منطقة امبابة

30-10-2018 | 15:09 167

كتبت :زينب فتحى ابو العلا
قامت مؤسسة "فاضليا" والمجلس الثقافي البريطاني بالاعلان عن مبادرة "الحارة الفاضلة "كجزء من برنامج "مواطنون فاعلون"، وقال أيمن الشاهد، المدير التنفيذي لمؤسسة "فاضليا": تهدف المبادرة إلى مساعدة السكان في تلك المناطق على فهم كيف يمكن للتغييرات البسيطة التي تهدف إلى تحسين صحتهم وبيئتهم أن تحسن نوعية الحياة لكل من يعيش هناك وإحداث فرق كبير في مشاعرهم تجاه المنطقة التي ينتمون إليها. واضاف : ان متطوعينا لا يقدمون المساعدة فقط، بل يتعلمون من خلال هذه التجربة. كل من يشارك في مبادرة "الحارة الفاضلة" يكتسب مهارات جديدة بالإضافة إلى استخدام معارفه لمساعدة غيره من الأشخاص، الأقل حظًا " واضاف هذه هي المرحلة الثانية من مشروع "الحارة الفاضلة" الذي يأمل إلى تغيير بعض أفقر أحياء القاهرة من خلال تكثيف الجهود لتنظيف المناطق العشوائية المهملة في المدينة ونشر مبادرات التوعية الصحية وتعليم السلوك الاجتماعي الإيجابي في مدة لا تتجاوز عدة أسابيع. عمل الشباب بتوجيه من مؤسسة "فاضليا"، التي تدعم عدة مبادرات مجتمعية، و بدعم من القطاعين العام والخاص، لمدة ثلاثة أسابيع خلال شهر أكتوبر، لتجميل حارة طليمة في منطقة إمبابة بالقاهرة،كما أتاحت المبادرة الفرصة أمام العديد من المتطوعين لتطوير مهارات جديدة من خلال دعم الأنشطة المختلفة، وإلهامهم لمواصلة العمل التطوعي في مجتمعاتهم المحلية. يقدم المتطوعون معلومات لسكان المنطقة حول أساليب إعادة التدوير ورعاية الحيوانات والحفاظ على البيئة في منطقة سكنهم. وحصل بعض السكان على دورات في الحرف اليدوية، وكيفية إعادة تدوير المنتجات لصنع الأثاث، وكيفية الطهي بطريقة محترفة. كما قامت بعض المجموعات بتنظيف المنطقة والرسم على جدران المنازل، وعمل بعض المتطوعين معًا لزراعة ثلاث حدائق على أسطح المنازل. وقد ركز متطوعون آخرون على الإحتياجات الطبية، وقاموا بإجراء فحوصات طبية لأسنان سكان المنطقة وقاموا بتوعيتهم لتجنب أمراض مثل سرطان الثدي وأوضحوا لهم أهمية إجراء الفحوصات الطبية المنتظمة. وقالت "إليزابيث وايت" مديرة المجلس الثقافي البريطاني في مصر: "إن حماس هؤلاء المتطوعين هو مصدر إلهام. في جميع أنحاء العالم ، تساعد المشاريع، التي يدعمها برنامج "مواطنون فاعلون"، الشباب على اكتساب الثقة والمهارات والمعرفة". أضافت "وايت": "إنها فرصة عظيمة أمام الشباب المصري لتعلم كيفية المشاركة في مجتمعاتهم المحلية وإحداث فرق."