رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

13 ديسمبر 2018

أسواق

نقيب الفلاحين ناكل الفول الانجليزي والقمح الروسي وهذا العام سناكل ارز صيني

28-11-2018 | 15:15 253

كتبت:أسماء البنجي

حذر الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين, من عدم وجود سياسه زراعيه واضحه, وانعدام وجود خطط مستقبليه لدي وزارة الزراعه , للاكتفاء الذاتي من المحاصيل الاساسيه ,وتخلي الاتحاد التعاوني الزراعي عن دوره في مساندة المزارعين في تسويق منتجاتهم ,و غياب الارشاد الزراعي والتشريعات المسانده للفلاحين, وتعسف اجرءات البنك الزراعي في اقراض قروض بفوائد ميسره, ومع كثرة القرارات العشوائيه التي تخلو من الدراسه الكافيه, مثل قرار  تقليل المساحات المزروعة من الأرز بحجة توفير المياه, بل انه تسبب في تحمل ميزانية الدوله أعباء اضافيه, تقدر بملايين الدولارات, لاستيراد الارز ,وادي هذا القرار لسخط عام من المصريين ومزارعي الارز  نتيجة ارتفاع اسعار الارز كوجبه اساسيه للمصريين, وتعرض المخالفين لغرامات كبيرة ,وتلف وتملح مئات الافدنه القريبه من البحر, نتيجه تعرضها للمياه الجوفيه العاليه, لعدم غمرها بالمياه جراء عدم زراعة الارز, كل هذه العوامل جعلت العالم يتسابق لزراعة اهم محاصيلنا  فباتت اوربا(انجلترا. وفرنسا) يزرعون الفول خصيصا لتصديره للمصريين  ,وروسيا واكرانيا يزرعون لنا (القمح) رغيف الخبز, والهند والصين يتصدرون سوق الارز.

 

وأضاف ابوصدام ان المصريين هذا العام علي موعد لتذوق الارز الصيني, بعد تقليص المساحات التي كانت تزرع بالارز المحلي, متوقعا زياده اسعار الارز المصري ,ولجوء التموين لاستيراد الارز الصيني لأنه الادني سعرا ,حيث يتوقع أن تحصل عليه الوزارة حسب أقل عرض تقدمت به الشركات بسعر و هو 419.7 دولار للطن، لتوريد أرز صيني،

وأشار الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين  انه ورغم الجهود العظيمة التي تبذلها القيادة السياسيه في المشاريع الزراعيه العملاقه التي ينتظر أن نلمس انتاجها خلال السنوات القادمه كاستصلاح إلاراضي والتي بدأت بالفعل لاستصلاح(المليون ونصف فدان) ومشروع ال١٠٠ الف صوبه  العملاق علي مساحة ١٠٠ الف فدان والتي يرجي ان نري ثماره منتصف عام ٢٠١٩ إلا أن وزارة الزراعه واذرعها من اتحادات وجمعيات زراعيه وشركات, لاتزال تتحرك في اتجاهات متفرقة...