رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

11 ديسمبر 2018

المالتيميديا

في عيدها الـ80 .. نهضة مصر توقع بروتوكولات مع التعليم والهجرة هدفها بناء الأنسان المصري

3-12-2018 | 14:22 71

الأهرام الاقتصادي:
احتفلت مجموعة شركات نهضة مصر للنشر بمرور 80 عاماً على إنشائها في مصر حيث تأسست عام 1938، واستعرضت في احتفاليتها أهم إنجازاتها على مدار الثمانية عقود الماضية في إثراء الثقافة العربية وتطوير التعليم في مصر والمنطقة العربية من خلال العمل مع أكبر الكتاب، الأدباء، المبدعين والشركات الكبرى في العالم.
شارك بالحضور الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، ووزير التعليم الصومالي عبد الله جودح برى، إلى جانب عدد كبير من الشخصيات العامة، والأدباء، ورجال الثقافة، ورجال الأعمال والاقتصاد وعدد من السفراء وكبار الإعلاميين. هذا بالإضافة إلى حضور ممثلين لشركاء النجاح منCambridge Assessment, Scholastic, Cambridge University Press  Protect Ed   و Discovery Education  .
وتضمنت الاحتفالية حلقة نقاشية حظيت بتشريف الوزراء وتم فيها مناقشة موضوع إشكالية "بناء الإنسان المصري"، حيث أكد الحاضرون على أهمية تكاتف جهود الحكومة الشعب سويا من أجل ضمان تكوين أجيال جديدة مبنية على أساس علمي سليم يضمن لوطننا الحبيب النمو والازدهار.
وألقى الدكتور خالد حبيب الكلمة الافتتاحية للحفل وأعقبها كلمة ترحيبية لـ محمد إبراهيم، رئيس مجموعة شركات نهضة مصر. ثم تفضلت السيدة داليا ابراهيم رئيس مجلس ادارة دار نهضة مصر للنشر والتى أكدت فيها على الرسالة السامية التي كانت شرارة الانطلاق وراء إنشاء هذا الكيان العظيم وهي الحفاظ على حق الإنسان في المعرفة، إيماناً بأن العلم والمعرفة هما أساس نهضة مصر.
وأضافت داليا إبراهيم: "لقد استطعنا على مدار الأعوام الماضية سطر معنى جديد للشركات العائلية في مجالات النشر والتعليم على مستوى العالم، وتمكننا من توسيع نطاق أعمال الشركة لتتحول الى مجموعة متكاملة من ست شركات شقيقة تهدف الى نشر الثقافة والمعرفة من خلال ما تقدمه من محتوى هادف في المجالات المختلفة". وأضافت " لقد تحملنا على عاتقنا طوال الاعوام السابقة مسؤولية كبيرة في كل ما ننتجه لإيماننا التام بأن الكلمة لها تأثير كبير في عقول الشعوب."
كما أعلنت داليا خلال كلمتها عن توقيعها بروتوكولات تعاون جديدة مع كل من وزارة التربية والتعليم ووزارة الهجرة. يهدف البروتوكول الأول الى تدريب معلمين المرحلة الابتدائية بإحدى المحافظات على كيفية غرس القيم والاخلاقيات الدينية في نفوس الطلاب. وأكد الدكتور طارق شوقي "إن قامة نهضة مصر الحقيقية تظهر في حجم شركاءها الحاضرين. ونحن حريصين دائما على التعاون مع نهضة مصر كشريك أساسي لنا في زيادة وعي الطلاب وتطوير المحتوى المدرسي، وذلك ضمن البروتوكول الموقع اليوم لتدريب المعلمين في مدارس المحافظات على كيفية نقل وغرس القيم الدينية الصحيحة واحترام الآخر".
أما عن البروتوكول الثاني فهو يهدف لتقوية الهوية المصرية لأبناء العاملين بالخارج وتوفير محتوى صحيح وشيق عن الثقافة المصرية والعربية؛ وذلك من خلال مبادرة "اتكلم مصري" بالتعاون مع وزارة الهجرة ومجلس الأمومة والطفولة. وفي هذا السياق، أكدت السفيرة نبيلة مكرم "وقعنا مؤخراً برتوكول تعاون "اتكلم مصري" مع نهضة مصر للعودة للهوية المصرية، وهناك مرحلة تنفيذية من خلال توفير افلام كرتونية توضع على موقع الوزارة، لأن الأفلام هي عبارة عن رسالة لأولادنا في الخارج لتعريفهم وربطهم بالوطن والهوية المصرية من خلال المشروعات القومية منها العاصمة الإدارية والتفريعة الجديدة لقناة السويس".
وأكدت داليا ابراهيم أن أهم أسباب نجاح نهضة مصر هي كوننا كياناً يتصف بالمرونة ومواكبة العالم من حوله بالشكل الذي يضمن الاستمرارية والنجاح له وللمجتمع من حوله، فقد استطعنا مواكبة كل المتغيرات والتقلبات التي اصطدمنا بها على مر العصور لإمداد الفرد بكل ما هو جديد في عالم المعرفة وبالتالي تحقيق متطلبات كل أفراد المجتمع على النحو المناسب لهم.
وأعربت كارول ساكويان نائب رئيس مجموعة سكولاستيك العالمية عن مدى سعادتها لحضور هذا الحفل الكبير وقالت: نعتز بشراكتنا مع مجموعة نهضة مصر، والتي تمتد لأكثر من 22 عاماً، ونشعر بالفخر لكوننا جزءاً من نجاحها وشريكاً لنهضة مصر في النهوض بالثقافة والمعرفة في مصر والمنطقة العربية بأسرها، وكلنا ثقة بأن نهضة مصر ستستكمل نجاحاتها وإنجازاتها التي على مدار 80 عاماً مضت، لتصنع تاريخاً وتراثاً ينهض بالثقافة العربية ككل، كما اعتدنا منها.