رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

13 ديسمبر 2018

تقارير

سفير جورجيا بالقاهرة يؤكد تقديره للرئيس السيسى وحكومة مصر للدعم الثابت لسيادة بلاده علي أراضيها.

5-12-2018 | 16:15 110

ربيع شاهين

 

أعرب سفير جورجيا بالقاهرة " ألكسندر نالباندوف" عن تقدير بلاده للرئيس عبد الفتاح السيسى وحكومة مصر للدعم الثابت لسيادة بلاده علي أراضيها.جاء ذلك  خلال مؤتمر صحفي عقدته سفارة جورجيا بالقاهرة، ظهر اليوم الأربعاء، لعرض كتاب بعنوان "أبخازيا -جورجيا: التاريخ والسياسة والثقافة"، وتمت ترجمته ونشره باللغة العربية في جورجيا. 

وقدم الكتاب، وفد من حكومة جمهورية أبخازيا المستقلة التي يرأسها فاختانغ كولبايا، إلى جانب أعضاء آخرين من الوفد الذي ضم نائب رئيس المجلس الأعلى للجمهورية المتمتعة بالحكم الذاتي، جمال غامخاريا، و رئيس الغرفة التجارية، إيفان دوليدزه.وعرض سفير جورجيا بالقاهرة،، تاريخ الصراع في أبخازيا - جورجيا، وشدد على أن هذه المنطقة، ومنطقة تسخينفالي / أوسيتيا الجنوبية حاليا تحت الاحتلال.وأعرب، عن امتنانه للرئيس عبد الفتاح السيسى، وحكومة مصر على الدعم الثابت لسيادة جورجيا وسلامة أراضيها داخل حدودها المعترف بها دوليا.كما قدم فاختانغ كولبايا، رئيس حكومة جمهورية أبخازيا المتمتعة بالحكم الذاتي، معلومات موجزة عن تاريخ ونشوء الصراع في أبخازيا - جورجيا، والحالة الراهنة لعملية السلام، وفي هذا السياق، لفت انتباه الحضور إلى فرص الحوار بين ممثلي جورجيا والأبخاز في إطار محادثات جنيف للسلام.كما تحدث، عن أنشطة الهيئات التشريعية والتنفيذية لجمهورية أبخازيا المستقلة، وقدم معلومات مستكملة عن الوضع في منطقة أبخازيا المحتلة في جورجيا، وأكد بشكل خاص على الصعوبات التي يواجهها السكان المحليون بشأن انتهاكات القواعد والمبادئ الأساسية لحقوق الإنسان، بما في ذلك القيود المفروضة على حرية التنقل، والحرمان من الحق في التعليم باللغة الأصلية (الجورجية). كما ذكر العديد من الحقائق عن إلحاق الضرر بأهداف التراث الثقافي الجورجي في أبخازيا، وتطرق إلى المشاكل المتاحة في مجال الزراعة وحماية البيئة. 

وخلال المؤتمر،  نوقشت السياسات والتدابير التي اتخذتها حكومة جورجيا للتخفيف من الصعوبات الاجتماعية والاقتصادية للسكان المحليين في أبخازيا والمشردين داخليا، مع التأكيد بوجه خاص على مبادرة السلام التي أطلقتها حكومة جورجيا والتي تدعى الخطوة نحو مستقبل أفضل.

و أشار، إلى أن الحكومة الجورجية ستقوم بتنفيذ هذه المبادرات من أجل تحسين الظروف الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للأشخاص الذين يعيشون في أبخازيا ومنطقة تسخينفالي / أوسيتيا الجنوبية، وتحقيق فوائد ملموسة، وتعزيز الاتصالات، وحرية الحركة والعلاقات عبر الخطوط الفاصلة، استنادا على المصالح المشتركة كما هو معروف.

وأضاف، أن السلطات الجورجية اتخذت خطوات موجهة نحو تحقيق نتائج في إطار سياسة المصالحة والمشاركة التي تسعى إلى تحسين الظروف الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للسكان في منطقتي أبخازيا وتسخينفالي، وتشجيع الاتصالات والحركة والعلاقات القائمة على المصالح المتبادلة عبر الحدود.