رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

20 مارس 2019

من المجلة

ثانى أكبر مصفاة ذهب فى إفريقيا يمتلكها مستثمر مصرى

23-12-2018 | 15:32 265

تقرير يكتبه: خليفة أدهم

غانا تحتفل بإنتاج أول سبيكة ذهب بحضــــــــــــــور رئيس الجمهورية وعدد من الوزراء

>> سعيد دراز: استثماراتى فى غانا توطيد لعلاقــــــــــــــــــــــات تاريخية قوية تربط البلدين

>> 140 طنا إنتاج غانا من الذهب بنمو 10.25 % عــــــــــــــــن العام الماضى بقيمة 3.52 مليار دولار

>> 360 كيلوجرام ذهب الطاقة الإنتاجية لمصفاة «جــــــــــــــولد كوست» يوميا وتتضاعف بازدواج «الشفت»

بحضور ممثلة عن الرئيس الغانى نانا اكوفو أدو، وكل من وزراء الدفاع دومينيك نيتيول، والطاقة والأرض، والتجارة والصناعة، آلان كيريميانتنج، والسفير المصرى محمد حيدر وعدد من أعضاء البرلمان الغانى ووسائل الإعلام المصرية والعربية والأجنبية، احتفلت غانا مؤخرا، بإنتاج أول سبيكة ذهبية تتم معالجتها محليا وإنتاجها بشكل نهائى داخل البلاد، بعد ان تم اعتمادها من جانب هيئة المواصفات الغانية، تلك السبيكة التى يتم إنتاجها فى مصفاة «جولد كوست» التى يملكها رجل الأعمال المصرى سعيد دراز، والتى تصل استثماراتها إلى نحو 150 مليون دولار، وتمثل نقلة كبيرة فى صناعة الذهب فى غانا وتضعها ضمن ثانى اكبر دولة فى افريقيا فى إنتاج سبائك الذهب المعتمدة، وبما ينعكس ايجابيا على القيمة المضافة لإنتاج الذهب الذى تحتل فيه غانا المرتبة التاسعة عالميا، والثانية إفريقيا بعد جنوب إفريقيا.

من جانبه شدد الدكتور كوفى أمبونساه بدياكو، على أهمية اعتماد هيئة المواصفات الغانية، لإنتاج سبائك الذهب من مصفاة جولد كوست، بما يعنى أن غانا باتت قادرة على معالجة معادنها قبل تصديرها، ما يضع فرصة لدخول سوق تداول السبائك الدولية الذى يؤكد أن الذهب الغانى موثوق به ويمكن التفاوض عليه وشراؤه بما يضمن له القيمة الفعلية.

وفى هذا الاطار قال وزير التجارة والصناعة: ان إنتاج أول سبيكة ذهب معتمدة فى غانا يعكس جدية الشركة المصرية، مشيرا إلى أن بلاده ترحب بالاستثمارات الجادة، لافتا الى عمق العلاقات التاريخية بين البلدين، واهمية تعزيز هذه العلاقات على مستوى التعاون الاقتصادى، وان غانا تتطلع إلى العمل مع الشركات المصرية الجادة صاحبة الخبرة الكبيرة.

وبعد أن شاهدنا سبائك الذهب المدموغ دوليا، كانت رحلة إلى أكبر مصافى الذهب فى إفريقيا، المستثمر المصرى الدكتور سعيد دراز الرئيس التنفيذى الرئيس التنفذى لشركة «جولد كوست ريفاينرى» الذى يعمل فى غانا منذ أكثر من عشر سنوات، سألناه عن تجربته مع الذهب فى غانا، وتفاصيل استخراج الساحر الأصفر بساحل الذهب، من خلال مصفاة جولد كوست، كواحدة من أكبر مصافى الذهب فى غانا وفى إفريقيا، وكيف تتم تصفية الذهب فى واحدة من أكثر عمليات الكيمياء والفيزياء تعقيدا، فضلا عن أنها تتم تحت حراسة مشددة وهو ما يجعل متابعة عملية تصفية الذهب مثيرة ومشوقة.

غانا فى طريقها لتصبح مركزا إقليميا للذهب

لم يخف الدكتور سعيد دراز الرئيس التنفيذى لمصفاة الذهب «جولد كوست» سعادته بهذه الخطوة التى تمثل تتويجا لمشروعه الاستثمارى الذى بدأ يراوده منذ دخوله غانا 2007 وحظى بمقابلة الرئيس جون كوفور آنذاك الذى طمأنه بفرص الاستثمار الواعدة فى بلاده وأن حكومته تعمل لإصدار القوانين التى تدعم الاستقرار التشريعى وتضمن مصالح البلاد وتصون مصالح المستثمر مهما تغيرت الحكومات، لافتا الى انه منذ ان قرر ضخ استثماراته فى غانا، يجد كل الدعم والتعاون من السلطات الغانية منذ 2007 وحتى المرحلة الحالية، وبعد تولى الرئيس نانا اكوفو أدو، الذى يولى اهتماما كبيرا بجذب وتشجيع الاستثمار من اجل دفع معدلات التنمية والنمو الاقتصادى.

وحول مصفاة «جولد كوست ريفاينرى»، يشير رجل الاعمال سعيد دراز الى انها تتوافق مع أحدث التقنيات الفنية والنظم والمعدات العالمية، من اجل تحقيق أعلى مستوى من الجودة والنقاء فى إنتاج الذهب وفقا للمعايير العالمية، لافتا الى انه فى حال الإنتاج بكامل طاقة التشغيل فإن القدرة الاستيعابية تتيح لها استيعاب كل الذهب المستخرج من غانا بل من كل الساحل الغربى الإفريقى، ما يضعنا فى مصاف العمل الإقليمى ويجعل من غانا مركزا لتجميع الذهب إقليميا.

من التنقيب إلى إنتاج السبيكة

هناك 7 مناطق فى غانا يتم فيها التنقيب عن الذهب الخام، ويتم تحديد موقع الذهب المترسّب تحت الأرض داخل الصخور، والوصول إليه عن طريق الحفر أو التفجير، ومن ثم إزالة خام الذهب من الصخور، وجمعه، ونقله إلى المطحنة، ثم يتم استخراج كميات كبيرة من الرمل والحصى الحاملة للذهب باستخدام الآلات الضخمة، ويتم نقل الذهب إلى المطاحن بعد غسله وتصفيته، ثم ينقل إلى محطة التصفية لإجراء عملية فصل الذهب باستخدام مواد كيميائية وطرق هيدروليكية عن طريق تقنيات معقدة وهى المرحلة الأهم فى استخراج الذهب من الخام فى مصفاة جولد كوست.

الوصول إلى خمس تسعات «99.999»

يمر خام الذهب بعد نقله الى المصفاة بعدة مراحل لاستخراج الذهب من الخام وتنقيته، وهناك طريقتان للتصفية، الأولى الطريقة الكيماوية عن طريق إضافة مواد تتفاعل مع الشوائب ليتم فصل الذهب، أما الهيدروليكية فهى تتم بطرق ميكانيكية تعتمد على الفصل المركزى باستخدام الكثافة والجاذبية الأرضية وسرعة دوران الآلات، وصولا الى مرحلة التنقية التى تبدأ بصهر الخام فى أفران تحت درجة حرارة محددة، لا يمكن النزول عنها أو الزيادة عليها، وبعد الصهر ينتقل المصهور إلى أبراج التفاعل، كيماويا أو إلكتروليكيا، وبعدها مرحلة التصفية التى تصنع القيمة المضافة لإنتاج ذهب بنقاوة عالية التى تصل بدرجة نقاء الذهب إلى 99.99 الطريقة الثانية هى الطريقة الإلكتروليكية التى تصل إلى درجة نقاء 99.999 وهى أعلى درجة، ليتم صبه فى قوالب وسبائك بأوزان دقيقة.

غانا ثانى أكبر منتج فى إفريقيا والتاسع عالميا

تعتبر غانا ثانى أكبر منتج للذهب فى إفريقيا بعد جنوب إفريقيا، وحسب بيانات غرفة المناجم فى غانا، ارتفع إنتاج الذهب بنسبة 10.2% العام الماضى، وبلغت إيرادات الذهب 3.52 مليار دولار، ووفقا لبيانات هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية، فإن غانا تحتل المرتبة التاسعة عالميا فى إنتاج الذهب تجاوز الـ140 طنا سنويا، والثانى فى إفريقيا بعد جنوب إفريقيا، ويصل الإنتاج العالمى من الذهب الى 3100 طن سنويا، بينما تستحوذ الصين على المرتبة الأولى بـ455 طنا سنويا.

ومن جانبه كشف عماد دراز، عضو مجلس إدارة « إيروجيت» المصرية، عن ان الطاقة الإنتاجية لمصفاة جولد كوست تتراوح ما بين 340 و360 كيلوجراما من الذهب يوميا، تمكن مضاعفتها فى حالة ازدواج «شفت» العمل.

لافتا الى ان هناك أقساما دقيقة فى المصفاة، لكل منها دور. قسم الهندسة والصيانة ومسئول عنه مهندسون غانيون بنسبة 95%، وهناك فى جولد كوست عدد من المهندسين المصريين، بالإضافة إلى الموظفين، ويؤكد أن المهندسين والعاملين المصريين ذوو خبرات ويلتزمون بالعمل.