رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

18 ابريل 2019

تقارير

محافظ الإسكندرية يعقد اجتماع لتقنين أراضي الدولة

31-12-2018 | 14:58 59

كتبت - هالة ياقوت

عقد الدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ الإسكندرية اجتماعا صباح اليومبلجنة تقنين أراضي الدولة لمناقشة آخر المستجدات فيما يخص طلبات التقنين التيتم تقديمها من المتعدين على أراضي أملاك الدولة، وما تم فحصه وإجراءاتالمعاينة بشأنه استعدادا لتحديد أسعار تلك الأراضي لاستيداء حقوق الدولة ، جاءذلك بحضور أحمد جمال نائب المحافظ  ، واللواء أحمد بسيوني سكرتير عامالمحافظة واللواء حمدي الحشاش السكرتير العام المساعد ومسئولي أملاك الدولةورؤساء الأحياء ومركز ومدينة برج العرب .

وخلال الاجتماع شدد قنصوة على مسئولي مديرية المساحة بتسهيل الإجراءاتللمواطنين وتعريفهم بكافة المستندات والخرائط المساحية المطلوبة وتزويدهمبالمعلومات اللازمة ، مؤكدا أنه لن يسمح بأي تقصير أو تجاوز تجاه المواطنين، وسيتم معاقبة المقصرين ومجازاتهم ، لافتا إلى أن ملف تقنين أراضي الدولة منأهم الملفات التي تولي المحافظة لها اهتماما بالغا ، وأشار إلى أن أهمية هذاالملف ترجع إلى أن الكثير من أراضي أملاك الدولة تواجه وضع اليد وليس لهاملكيات والوضع بها غير قانوني من قبل واضعي اليد ، موضحا أنه عندما تقومالدولة بتقنين تلك الأراضي ويحصل المواطنين على سندات الملكية فإن ذلك يساهمفي حدوث نقلة للمستقبل .

وخلال الاجتماع تم استعراض اجمالي الأراضي التي تقدم أصحابها بطلبات التقنينوالتي تزيد عن ٣آلاف طلب ، وكذا إجمالي الطلبات التي تم الموافقة على فحصها ،والطلبات التي قام أصحابها بدفع رسوم الفحص ، فضلا عن عدد الطلبات التي تمفحصها والأراضي التي تم الموافقة على معاينتها ، وكذا استعراض الأراضي التيقام أصحابها بدفع رسوم معاينتها ، والأراضي التي تم معاينتها وتحديد أسعارهاعقب ذلك .

وفي نهاية الاجتماع تم التأكيد على استمرار انعقاد الاجتماع بشكل دوري لمتابعةآخر المستجدات والتشديد على ضرورة تفعيل دور اللجنة المنعقدة لتقنين الأراضيوالانتهاء من اجراءاتها ومعاينة كافة الأراضي التي تم دفع رسوم معاينتها ،وتسجيل أخر الأرقام وحصر الأراضي التي تم معاينتها أو فحصها لتحديث كافةالبيانات الخاصة بتقنين الأراضي بالأسكندرية ، وكذا ضرورة التعاون بين كافةالجهات وتذليل العقبات التي تواجه هذا الملف ، وعدم السماح بالتقصير من أي جهة، نظرا لأهمية هذا الملف والعمل على عودة هيبة الدولة .