رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

25 ابريل 2019

اتصالات

رواد مواقع التواصل الاجتماعي يطلقون حملة "نص الوزن لازم يتشال"

15-1-2019 | 14:02 223

كتبت: نجوى الحلواني

دراسة بريطانية:المرأة المصرية في الترتيب الثانى عالمياً فى البدانة والشاب المصرى الأول إفريقيا فى البدانة

 دشن مجموعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة بعنوان (نص الوزن لازم يتشالوذلك إستجابة لمبادرة الرئيس السيسي والتي عبر فيها عن إهتمامه بصحة المصريين والتي أكدت نتائج فحوصات حملة ١٠٠ مليون صحة ان هناك تراجع عام في الصحة ومن أكبر مسببات ذلك هي زيادة الوزن.

 حيث أسفرت النتائج عّن إصابة ١١ مليون مواطن من إجمالي ١٧ مليون قاموا بعمل الفحوصات من خلال الحملة وكانت معظم الإصابات بالامراض المزمنة من ضغط وسكري وأمراض قلب والفيروسات الكبدية، ورجح خبراء ان من أهم أسباب زيادة معدلات الإصابة بين المصريين ترجع الي الإهمال الشديد في الصحة العامة والسلوكيات الغدائية السيئة فضلاً عن زيادة الوزن عن معدلاته الطبيعية.

قام عدد من الشباب بإطلاق الحملة استجابة لمبادرة الرئيس للتوعية ضد مخاطر زيادة الوزن، وأقاموا بعمل أفلام قصيرة تشرح عواقب ذلك ويحث الشباب من أمثالهم على ضرورة الاهتمام بالوزن وسلوكيات الغذاء الصحية.

ومن جانبه تضامن الدكتور ماجد زكريا، استشاري جراحات السمنة والمناظير المساهمة في مبادرة الرئيس وقام مركزه باجراء تخفيضات على العمليات تصل الي 20% بالتعاون مع شركات الدباسات الامريكيه.

ووضع الدكتور ماجد روشتة علاج للتخلص من السمنة نهائياً ويكشف دراسة بريطانية حول السمنة جاء فيها أن مصر تحتل المركز الثاني عالمياً في معدلات انتشار السمنة في النساء ب 10 ملاين سيدة، كما ياتي الشاب المصري الأكثر بدانة في إفريقيا، كما تعاني مصر من اعلي معدلات مرض السكري في العالم.

وأكد خبير جراحات السمنة أن مصر تأتى في المركز الرابع عالمياً بنسبه 34.6% عن أكثر الشعوب بدانة بعد كل من الكويت والسعودية ودول امريكا الوسطى.

تعد السمنة من الامراض الخطيرة المنتشرة في العالم ومصر وقد زادت السمنه في العالم أكثر من الضعف منذ عام 1980، حيث بلغت في عام 2014أكثر من 1.9 مليار بالغ من سن 18 عام، فأكثرهم يعانون من زيادة الوزن، بالإضافة إلى أكثر من 640 مليون شخص مصابين بالسمنة.

من جانبه كشف الدكتور ماجد زكريا عن ارتفاع معدلات السمنة في عام 2006 عما كانت عليه عام 1988 لمعدل 5%، كما يوجد 41 مليون طفل دون سن سنوات زائدي الوزن او مصابين بالسمنة.

 وأوضح أن الوزن الزائد والسمنة هما عبارة عن تراكم غير طبيعي او مفرط للدهون قد يخلق ضرر بالصحة وقال الدكتور ماجد بأنه يمكن حساب الوزن الزائد عن طريق مؤشر كتلة الجسم وهو مؤشر بسيط لقياس الوزن والطول ويشيع استخدامه لتصنيف الوزن الزائد والسمنة لدي البالغين وهو يعرف بانه وزن الشخص بالكيلو جرام مقسوما علي علي مربع طوله بالمتر (كج متر2).

مشيراً أن نسبة البدناء في المدن تبلغ ضعف نسبتهم في الريف وذلك لوفرة الوجبات السريعة الرخيصة غير المغذيه مع نمط حياة أقل نشاطاً وطابع عدم الحركة، الذي يتسم به كثير من أشكال العمل وتغير وسائل النقل وارتفاع نسبة العمران الحضاري.