رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

21 فبراير 2019

اخر الأخبار

سمير عبد المعطى: برنامج الأمل يربط بين الدراسة الأكاديمية والتطبيق العملى فى قطاع البترول

17-1-2019 | 16:59 308

كتب ـ د. محمود جلالة:

نظمت شركة «شل مصر» العاملة فى مجال إنتاج البترول والغاز بمصر حلقة نقاشية حول برنامج الأمل الذى تنظمه الجمعية الجيوفيزقية المصرية، بالتعاون مع الشركات الراعية والمتطوعين من الخبراء ويستهدف تأهيل الخريجين لسوق العمل، بحضور كل من معتز درويش نائب رئيس مجلس إدارة شركات شل فى مصر والجيوفيزيقى سمير عبد المعطى مؤسس برنامج الأمل والخبير الجيولوجى عمرو الحمصانى.

أكد الجيوفيزيقى سمير عبد المعطى مؤسس البرنامج أنه يستهدف الأوائل من أقسام علوم الأرض من كليات العلوم لتحقيق الربط بين الدراسة الأكاديمية والتطبيق العملى فى الصناعة وتأهيل الخريجين للمنافسة فى الحصول على فرصة عمل بالشركات العالمية والمحلية ومساعدة الشركات للعثور على الكوادر المناسبة القادرة على التعامل مع التقنيات الحديثة والتحديات التى تواجه الصناعة وبالتالى المساعدة فى خفض نسبة البطالة.

وأشار إلى أن مدة البرنامج 3 أشهر تتضمن محاضرات فى الاستكشاف وورش عمل لتنمية المهارات الشخصية وزيارات ميدانية لشركات البترول  وبرنامجا لتعليم اللغة الإنجليزية، وتنفيذ مشروع عملى لكل ما تعمله بالبرنامج.

وأوضح أن أبرز الشركات الراعية هى:  شل ـ الراعى الرئيسى ـ وأباتشى وأبكس وبى بى مصر وديا مصر وروكهوبر للاستكشاف وترانس جلوب بالإضافة إلى الشركات العامة للبترول.

وردا على سؤال لـ«الاقتصادى» حول إمكانية وجود تعاون بين برنامج الأمل والجامعات الحكومية، قال إن أغلب المحاضرين فى البرنامج يعملون فى الجامعات المصرية لنقل خبراتهم إلى الطلاب أثناء فترة الدراسة بدلا من الانتظار إلى التخرج.

وأشار إلى أن أبرز العقبات التى تواجه البرنامج هى العدد الكبير الذى يقبل على البرنامج من شباب الخريجين، بجانب إصابة بعض الشباب بالإحباط فى حالة عدم وجود فرصة للتعيين.

وأشار إلى أن إجمالى عدد خريجى البرنامج من جميع التخصصات بلغ 386 خريجا خلال 10 دورات .

 ومن جانبه قال الخبير الجيولوجى عمرو الحمصانى ردا على سؤال لـ«الاقتصادى» حول إمكانية تعميم البرنامج فى تخصصات إنه تتم حاليا دراسة هذا المقترح،  مضيفا أن شركات البترول تقوم برعاية البرنامج الحالى فهل سيوجد رعاة للتخصصات الأخرى مثل المهندسين أو فى مجال التعدين؟  كما أن المدرسين فى البرنامج الحالى متطوعون، لذا نحتاج متطوعين فى التخصصات الأخرى.

وشدد على أن البرنامج غير ملزم بتعيين الشباب وإنما يقوم بتأهيلهم لسوق العمل من خلال التعامل مع التقنيات الحديثة والتطبيق العملى لما درسوه حتى يستطيعوا المنافسة للحصول على فرصة عمل فى الشركات العالمية والمحلية.