رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

21 فبراير 2019

مجتمع الاعمال

شراكة بين Coventry University والسويدى اديوكيشن لإفتتاح فرع لجامعة المعرفة الدولية في العاصمة الإدارية الجديدة

6-2-2019 | 15:07 59

كتبت- زينب محمد طلبة:
في إطار الشراكة بين Coventry University والسويدى اديوكيشن لإفتتاح فرع لها في جامعة المعرفة الدولية The Knowledge Hub في العاصمة الإدارية الجديدة، استضافت شركة السويدى ايديوكيشن وفد أكاديمي من "Coventry University" البريطانية هذا الاسبوع.
وتكون الوفد من جامعة Coventry University كل من د. فيليب لويس، نائب عميد كليات الهندسة الميكانيكية، هندسة الطيران، وهندسة السيارات، وأ. روكسانا الديا، مديرة الشراكات بالجامعة.
وانضم لهم وفد من جامعة المعرفة الدولية The Knowledge Hub  مكون من إيهاب سلامة، الرئيس التنفيذي لشركة السويدى ايديوكيشن، والدكتور محمد لطفى، رئيس جامعة المعرفة الدولية، وأ. نانسي السيسي، مديرة شئون الطلاب.
حيث قام الوفدين بزيارة عدد من المدارس الدولية بالقاهرة بهدف توعية الطلاب وأولياء الأمور عن الشراكة والبرامج المختارة من جامعة Coventry University وطرق التقديم والالتحاق بها في The Knowledge Hub.
ونظمت The Knowledge Hub ندوة في احدى فنادق القاهرة، لتوعية وشرح كافة المعلومات المتعلقة بالشراكة والتخصصات المختارة والخدمات والتسهيلات المقدمة في جامعة المعرفة الدولية The Knowledge Hub.
وتتضمن هذه الشراكة تأسيس كليات في تخصصات الهندسة والحاسبات والتصميم والاعلام مقدمة بالكامل من الجامعة البريطانية Coventry University بنفس المناهج الدراسية وطرق التدريس وضمان جودة التعليم واصدار الشهادة الجامعية ونفس خبرة التعليم بمقر الجامعة الأم.
وتهدف شركة السويدي إيديوكيشن من خلال انشاء جامعة المعرفة الدولية The Knowledge Hub تحقيق نقلة نوعية في قطاع التعليم العالي وارتباطه بسوق العمل، فضلا عن كون الجامعة الجديدة تتناسب مع الطفرة التي ستحققها العاصمة الإدارية لنمط الحياة في مصر.
ومن المقرر افتتاح المرحلة الأولى من جامعة المعرفة الدولية The Knowledge Hub في سبتمبر المقبل.
وأكد أ. إيهاب سلامة، الرئيس التنفيذي لشركة السويدى ايديوكيشن، أن استراتيجية شركة السويدي إيديوكيشن في جامعة المعرفة الدولية تتضمن تأسيس مؤسسة جامعية تقدم أفضل المعايير على المستوى الأكاديمي سواء فى المرحلة الجامعية  أو الدراسات العليا، بالإضافة إلى تنفيذ أفضل وأحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في مرافق ومنشآت البحث العلمي.