رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

21 ابريل 2019

اقتصاد دولي

قلق أوروبي من هيمنة الشركات الصينية على جزء كبير من الأسواق العالمية

10-2-2019 | 11:58 130

د ب أ
دفع القلق من الهيمنة الصينية المتزايدة شركتي سكك حديد فرنسية وألمانية الى إعلان تأسيس شراكة بهدف ايجاد مجموعة أوروبية رائدة في هذا المجال.
 
لكن الاتحاد الأوروبي رفض الخميس الماضي إعلان دمج "ألستوم" الفرنسية و"سيمنز" الألمانية.في الوقت نفسه، القلق بشأن هيمنة الشركات الصينية المدعومة عادة من الدولة لا يقتصر على صناعة السكك الحديد، وانما يشمل جميع القطاعات تقريبا ،مثل:
 
السكك الحديد :
تعد شركة "سي آر آر سي" المدعومة من الدولة أكبر مصنع للقطارات في العالم وتتلقى طلبات لشراء قاطرات وعربات من بوسطن وفيلادلفيا مرورا بكمبوديا وكولومبيا وصولا إلى زبائن بينهم مترو أنفاق لندن وشركة النقل الألمانية "دويتشه بان".
 
وتفوق عائدتها السنوية البالغة 26 مليار يورو (29 مليار دولار) مجموع عائدات ثلاث من كبرى الشركات الغربية التي تبلغ عائدات كل منها نحو تسعة مليارات كل عام، وهي "بومباردييه" و"سيمنز" و"ألستوم".
 
المواد الكيميائية الزراعية :
تحولت شركة "كيم تشاينا" الصينية الحكومية أحد أكبر منتجي البذور والمبيدات في العالم عندما استحوذت على شركات المبيدات السويسرية العملاقة "سينجينتا" عبر صفقة بقيمة 43 مليار دولار في 2017، بحيث باتت تنافس شركتي "مونسانتو" و"داودوبونت".
 
وكانت أكبر عملية استحواذ تقوم بها شركة صينية بعدما اشترت المؤسسة الوطنية الصينية للنفط البحري في 2013 شركة "نيكسين إينرجي" الكندية للطاقة بموجب عقد بقيمة 15,1 مليار دولار.
 
وتسيطر "كيم تشاينا" كذلك على شركة "بيريللي" الإيطالية لصنع الإطارات و"كراوس مافي" الألمانية لصنع الآليات.
 
الطاقة :
أطلقت الشركة الوطنية الصينية للطاقة النووية مفاعلها المطور محليا "هوالونغ-1" في 2015 لمنافسة المفاعلات الفرنسية والأمريكية. واستخدمت تقنياته في الأرجنتين وباكستان.
 
وتهيمن الشركات الصينية لصنع الألواح الشمسية -- "جينكو" وترينا" وسولار" -- على الأسواق العالمية. 
 
أما على صعيد شركات النفط، فتكثف الشركات الصينية على غرار المؤسسة الوطنية الصينية للنفط البحري (سي إن أو أو سي) ومؤسسة البترول الوطنية الصينية (سي إن بي سي) ومجموعة الصين للبتروكيماويات (سينوبك) استثماراتها، في وقت تعمل الشركات المنافسة لها في العالم على خفض نفقاتها.
 
الطيران :
تتوقع مؤسسة الطائرات التجارية الصينية المحدودة (كوماك) الحكومية إيصال أول طائرة ركاب مصنوعة في الصين إلى زبون عام 2021، سعيا الى تحدي هيمنة "بوينج" وايرباص".
 
وأكدت الشركة أنها تلقت ألف طلبية لشراء طائرتها "سي919" التي تضم 168 مقعدا.
 
الأغذية :
يزداد الدور الذي تلعبه شركة الصناعات الغذائية الصينية العملاقة "كوفكو" في تجارة الحبوب في العالم بعدما اشترت القسم الزراعي لشركة "نوبل" السنغافورية لتجارة السلع الأولية إضافة إلى "نيديرا" الهولندية.
 
كذلك، تحولت مجموعة "دبليو اتش جروب" الصينية أكبر منتج في العالم للحوم الخنزير في 2013 عندما اشترت شركة "سميثفيلد فودز" الأمريكية الكبرى لإنتاج لحم الخنزير والنقانق.
 
الطائرات المسيرة:
تحولت "دي جي آي" التي أسسها طالب جامعي صيني في 2006 الي أكبر مصنع في العالم للطائرات المسيرة لأغراض مدنية وباتت تسيطر على 70 % من الأسواق العالمية في هذا المجال، متفوقة على منافستها الفرنسية "باروت".
 
الهواتف الذكية :
تسيطر شركات تصنيع الهواتف الذكية الصينية على الجزء الأكبر من الأسواق العالمية بحيث باتت حصة "هواوي" 15 %و"شاومي" 8,7 %و"أوبو" 8,1 %.
 
وازدادت مبيعات هواتف "هواوي" و"أوبو" بنسبة 30 %العام الماضي في وقت انخفضت مبيعات منافسيها "آبل" و"سامسونج".
 
المعدات المنزلية :
تعد مجموعة "هاير" الصينية أكبر مصنع للمعدات المنزلية في العالم وتبلغ حصتها في الأسواق العالمية 10 %، متفوقة على "ويربول" و"إلكترولوكس".
 
واشترت "هاير" قسم المعدات المنزلية التابع لشركة "جنرال إلكتريك" في 2016.
 
البطاريات:
تنافس شركة "كاتل" الصينية، التي تزود عمالقة صناعة السيارات على غرار "فولكسفاجن" و"فورد" و"دايملر" البطاريات، شركة "باناسونيك" اليابانية على المركز الأول عالميا في مجال صنع بطاريات السيارات الكهربائية من الليثيوم.
 
الشحن :
باتت مجموعة "كوسكو" الحكومية ثالث أكبر شركة للشحن البحري في العالم إذ تملك 50 ميناء حاويات في أنحاء العالم، بينها "بيريوس" اليوناني و"بلباو" الإسباني.