رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

26 مايو 2019

طاقة

ميدور: تكرير 43.8 مليون برميل وإنتاج 5 ملايين طن منتجات بترولية فى 2018

24-3-2019 | 14:05 362

كتب ـ د. محمود جلالة:

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أهمية الاستمرار في رفع كفاءة عمليات التشغيل وتعظيم الربحية وتطبيق أحدث التكنولوجيات العالمية المستخدمة في أنشطة التكرير في اطار استراتيجية وزارة البترول التي تهدف إلى زيادة الإنتاج المحلى من المنتجات البترولية من معامل التكرير المصرية لتلبية الطلب المحلى والعمل على تحسين مواصفات المنتجات البترولية وتطوير الخدمات المؤداة للمواطنين .

جاء ذلك خلال رئاسته لأعمال الجمعية العامة لشركة ميدور لاعتماد نتائج أعمال عام 2018 بحضور المهندس عابد عز الرجال  الرئيس التنفيذي لهيئة البترول وأعضاء مجلس الإدارة والمساهمين والمحاسبة نبوية أحمد وكيل الوزارة بالجهاز المركزى للمحاسبات.

وأكد الملا أهمية الاستمرار في المتابعة والصيانة الدورية للوحدات الإنتاجية بهدف الحفاظ على الطاقات التشغيلية ورفع كفاءة الواحدات الإنتاجية ومطابقة المنتجات المختلفة للمواصفات القياسية، والاهتمام بمعايير الأمن والسلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة للحفاظ على سلامة العاملين والأصول الإنتاجية.

 وطالب الملا بالعمل على ترشيد النفقات وزيادة نسبة المكون المحلى في تنفيذ مشروعات التكرير وقطع الغيار .

ومن جانبه استعرض الكيميائى جمال القرعيش رئيس شركة ميدور أهم نتائج الاعمال لعام 2018 حيث نجحت الشركة في تشغيل المعمل بكامل طاقته الإنتاجية محققة نسبة تشغيل قياسية لأول مرة من خلال القيام بتعظيم أنشطة ميدور المتنوعة، حيث قامت خلال العام بتكرير حوالى 8ر43 مليون برميل، وقامت بإنتاج أكثر من 5 ملايين طن من المنتجات البترولية المختلفة العالية الجودة والمطابقة لأعلى المواصفات العالمية، واستمرت ميدور في المساهمة فى تلبية احتياجات السوق المحلى، حيث قامت بتوفير أكثر من 3 ملايين طن من المنتجات البترولية (السولار والبنزين والبوتاجاز والنافتا والفحم والكبريت) التي تمثل 62% من إنتاج المعمل بقيمة حوالى 7ر1 مليار دولار ، وحرصاً من الشركة على توفير السيولة الدولارية اللازمة لتشغيل المعمل وسداد التزاماتها التعاقدية قامت بتصدير حوالى 8ر1 مليون طن للأسواق العالمية ومن ضمنها دول إيطاليا وأسبانيا والمملكة المتحدة وأمريكا والأرجنتين والبرتغال ورومانيا بالإضافة إلى الجزائر وتونس وسلوفينيا وجورجيا، وتمثل الصادرات 38% من إنتاج الشركة .

وأشار إلى تنفيذ مشروع أعمال توسعات ميدور لزيادة الطاقة الإنتاجية بنحو 60% يسير وفقاً للبرامج الزمنية المخططة الذى يُعد طفرة نوعية يحقق عائدا اقتصاديا وفنيا يعود بالنفع على الاقتصاد القومى كأحد المشروعات القومية التي تسهم إيجابياً في تحقيق رؤية الدولة لتحويل مصر إلى مركز إقليمى لتداول وتجارة البترول والغاز.

وأضاف أن الشركة حريصة على مواكبة المقاييس العالمية في جميع المجالات من خلال الارتقاء بالأصول وتطوير الأداء والمحافظة على العنصر البشرى وتطوير أداء العاملين وتنمية مهاراتهم وقدراتهم  .