رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير: خليفة أدهم

26 مايو 2019

تقارير

بحضور سفراء اجانب : احتفالية لإطلاق الحملة الوطنية للتوعية بجريمة الإتجار بالبشر "معاً ضد الإتجار بالبشر"

15-5-2019 | 14:15 50

ربيع شاهين

 

أطلقت اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر خلال احتفالية كبيرة نظمتها مساء امس الثلاثاء بهذه المناسبة حملة وطنية للتوعية بمخاطر جريمة الإتجار بالبشر،وذلك بحضور عدد من سفراء الدول الأوروبية علي رأسهم سفير فرنسا ونائب سفير هولندا ،وممثل منظمة الهجرة الدولية في مصر وألقت السفيرة نائلة جبر "رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية"كلمة الافتتاحية التي استعرضت فيها دور اللجنة منذ نشأتها والجهود التي قامت بها مصر في سبيل مواجهة هذه الظاهرة،وأكدت جدية الحكومة في التعامل معها منذ ظهورها وتفاقمها من خلال التشريعات التي سنتها لهذا الغرض .

وتستهدف الحملة التعريف بماهية الجريمة وأشكالها وصور الاستغلال التي يمكن أن يتعرض لها المواطنون في داخل البلاد وخارجها.وتعتمد الحملة على شرح أشكال الإتجار بالبشر بصورة مبسطة، الأمر الذي يسهم في رفع مستوى الوعي العام بمخاطر تلك الجريمة، وحث المواطنين على المشاركة في الإبلاغ عنها، والتعريف بالعقوبات الرادعة التي نص عليها القانون رقم 64 لسنة 2010 بحق مرتكبيها.وتعتبر جريمة الإتجار بالبشر أحد أخطر الجرائم التي تعتمد بشكل رئيسي على استغلال حاجة الإنسان وضعفه وعدم وعيه بالأساليب التي تستخدمها العصابات الإجرامية للإيقاع بضحاياها.وتأتي الحملة تنفيذاً للاستراتيجية الوطنية لمكافحة الإتجار بالبشر (2016-2021). وتعتزم اللجنة الوطنية وأعضائها من الوزارات والهيئات والمجالس القومية تكثيف كافة الجهود الخاصة بالتصدي لهذه الجريمة وتعزيز أنشطة الحماية لضحاياها

من جانبه اعتبر رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة فى مصر" لوران دى بوك" إن إطلاق الحملة الوطنية للتوعية بمكافحة الإتجار بالبشر يعد بمثابة خطوة قوية لمساعدة الأطفال والشباب ويعد من أهم الإجراءات لمكافحة جريمة الإتجار بالبشر توصيل رسالة حول المستقبل، وفتح باب للإنساني

وقال في كلمته خلال فى حفل الإفطار، الذي نظمته اللجنة الوطنية (NCCPIM & TIP) والمنظمة الدولية للهجرة (IOM) بهذه المناسبة بحضور عدد من السفراء الاجانب بينهم، سفراء فرنسا، والمكسيك، وفنلندا، وبيرو، وبنما، وكوريا الشمالية، ونائب السفير الهولندى، والدكتور محمد سراج الدين، عضو مجلس إدارة النادى الأهلى، والفنان آسر ياسين، سفير النوايا الحسنة للمنظمة الدولية للهجرة، والفنانة نيللى كري

وفي كلمتها قالت السفيرة نائلة جبر، إن إطلاق مصر هذه الحملة يأتى من منطلق حرص الدولة على مواطنيها باعتبارها أحد الدعائم الأساسية فى حماية الدولة للمواطنين.وللمواطنين.ونوهت، بالدور الهام الذى يضطلع به الإعلام فى نشر المعرفة ودور المجتمع المدنى الذى عليه مسئولية اجتماعية هامة فى مواجهة القضية وأحد أدواته الهامة هى توفير فرص العمل، مشيرة إلى أن الاستغلال هو ركيزة الاتجار بالبشر لذا لابد من العمل على توفير ظروف أفضل للمواطنين تحول دون وقوعهم ضحية لاستغلال البعض.من جانبه، قال نائب سفير هولندا بالقاهرة، فيرز رامسوك، إن هناك تعاون بين هولندا واللجنة التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية، مضيفًا، أن بلاده تهتم بمكافحة الاتجار بالبشر لأنه يشكل أسوأ أشكال الإنتهاكات بالإنسان، وأكد، أن وقف هذه الإنتهاكات يعتبر من المسئوليات المشتركة التى تحتاج إلى تضافر الجهود، مضيفا، أن نتائج هذه الجهود يأتى على المدى البعيد.وأشار رامسوك، إلى أهمية التركيز على ملاحقة الجناة دائما، والقبض على الرؤوس الكبرى، مؤكدًا، أنه من خلال سيادة القانون سوف نصبوا إلى ما نريد.وأعلن، أن السفارة تؤكد مساعدة جهود المنظمة الدولية للهجرة، وتدعم عمل اللجنة التنسيقية، وأيضا تلتزم بنجاح هذا المشروع.